حازب:الفيضانات كشفت عجز الميزانية في مواجهة الكوارث

حازب:الفيضانات كشفت عجز الميزانية في مواجهة الكوارث

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الأربعاء 24 ديسمبر 2014 م على الساعة 11:54
معلومات عن الصورة : ميلودة حازب

أكدت النائبة البرلمانية ميلودة حازب، رئيسة فريق الأصالة والمعاصرة، أنه لا يجب أن يطغى على مشروع قانون المالية ولاسيما في قراءته الثانية، وفي ظل الظروف الكارثية التي أبانت عن اختلالات وتفاوت في مستويات التنمية بين أقاليم مملكتنا، هاجس التوازنات المالية على أهميتها، وإنما خلق روح الإبداع والابتكار في جسم هذا المشروع، بغاية التقليص من هذه التفاوتات وتوحيد السرعة التي تسير بها التنمية في بلادنا.

فالفيضانات الأخيرة، تضيف حازب، كشفت عن عجز ومحدودية الميزانية العامة في مواجهة الكوارث الطبيعية الطارئة، وذلك لانعدام المرونة في تدبير وصرف فائض بعض الصناديق.

وأكدت حازب، مساء أمس في مجلس النواب، في مداخلة لها حول مشروع قانون المالية، لتفادي عدم حركية المالية العمومية، يجب بلورة حلول دائمة لتوفير التمويلات اللازمة لإغاثة المنكوبين، حتى لا تبقى الحكومة في مثل هذه الحالات تتفرج على مأساة المتضررين بسبب سياستها الاقتصادية والمالية المنحبسة في أفق زمني ضيق.
كما سجلت ميلودة حازب، رئيسة فريق الأصالة والمعاصرة خلال مداخلتها في إطار قراءة ثانية لمشروع قانون المالية لسنة 2015 ضعف دينامية الحكومة، وعدم قدرتها على التفاعل مع المستجدات والمتغيرات التي طرأت منذ القراءة الأولى لمشروع الميزانية إلى لحظة القراءة الثانية.
وقالت حازب إن الحكومة عجزت عن استثمار فترة المناقشة في مجلس المستشارين للمزيد من التدقيق وتجويد النصوص من جهة، ومن جهة أخرى لإنضاج المواقف والتفكير مليا في شأن وجاهة بعض الاقتراحات والتعديلات التي لم يكن للحكومة الوقت الكافي لدراسة جدواها وآثارها المالية والاقتصادية والاجتماعية.
وسجلت رئيسة الفريق بكل حسرة الجمود الذي ميز أداء العمل الحكومي خلال فترة دراسة مشروع قانون المالية في مجلس المستشارين، وعدم استحضار التحولات والمستجدات التي عرفها المغرب خلال هذه الفترة، والتي كانت لها بكل تأكيد تداعيات على أكثر من مستوى، تقول ميلودة حازب دائما.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة