Shakir Waheib

26 قتيلا في تفجير انتحاري ضد مقاتلين لتنظيم داعش

قتل 26 شخصا على الاقل اليوم الاربعاء في تفجير انتحاري لنفسه في تجمع لمقاتلين سنة مناهضين لتنظيم « الدولة الاسلامية » في منطقة المدائن جنوب شرق بغداد, بحسب ما افاد مسؤولون عراقيون وكالة فرانس برس، حسب ما جاء في وكالة الفرنسية.

واشارت حصيلة سابقة الى مقتل 21 واصابة 48 بجروح جراء الهجوم.

واستهدف التفجير تجمعا لمقاتلين من مجموعات تعرف باسم « الصحوات » ينتظرون للحصول على رواتبهم قرب قاعدة عسكرية للجيش العراقي.

وادى التفجير كذلك الى اصابة 56 شخصا على الاقل بجروح.

ولم تعلن اي جهة مسؤوليتها عن الهجوم لكن الهجمات الانتحارية اسلوب تعتمده الجماعات المتطرفة لا سيما تنظيم الدولة الاسلامية الذي يسيطر على مساحات واسعة في سوريا والعراق.

وشن التنظيم هجوما كاسحا في العراق في يونيو في العراق, ما ادى الى سيطرته على مناطق عدة ذات غالبية سنية في محافظات نينوى وصلاح الدين والانبار.

واستخدم مصطلح « الصحوات » للاشارة الى المجموعات التي انشئت خلال الوجود الاميركي في العراق (2003-2011), وقاتلت بدعم من واشنطن ضد المجموعات المتطرفة, وابرزها تنظيم « دولة العراق الاسلامية » المرتبط بالقاعدة, والذي تعود جذور تنظيم « الدولة الاسلامية » اليه.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.