أحكام بين البراءة وخمس سنوات سجنا نافذا في حق 12 متهما توبعوا في قضايا لها علاقة بالإرهاب

أحكام بين البراءة وخمس سنوات سجنا نافذا في حق 12 متهما توبعوا في قضايا لها علاقة بالإرهاب

  • الياقوت   الجابري
  • كتب يوم الجمعة 26 ديسمبر 2014 م على الساعة 21:16

قضت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا الإرهاب بملحقة محكمة الاستئناف بسلا، أمس الخميس، بأحكام تراوحت بين البراءة وخمس سنوات سجنا نافذا في حق 12 متهما توبعوا في ملفات منفصلة من أجل قضايا لها علاقة باستقطاب وتجنيد مغاربة للالتحاق بسورية والعراق.

وهكذا قضت المحكمة بخمس سنوات سجنا نافذا في حق ثلاثة متهمين، بعد مؤاخذتهم من أجل تهم « تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف إلى المس الخطير بالنظام العام، وتقديم مساعدات عمدا لمن يرتكب فعلا إرهابيا، وتحريض وإقناع الغير لارتكاب أفعال إرهابية، مع حالة العود ». 

ويوجد من بين هؤلاء المتابعين الثلاثة، الذين كانوا ضمن من التحقوا بسورية والعراق، متهم التحق ب »جماعة الدولة الإسلامية في بلاد الشام »، وشارك في مجموعة من المعارك ما أدى إلى إصابته برصاصتين على مستوى رجله اليمنى، حسب ما صرح به أمام المحكمة.

كما قضت المحكمة بأربع سنوات حبسا نافذا في حق متهم واحد، وبثلاث سنوات حبسا نافذا في حق أربعة متهمين، بعد مؤاخذتهم من أجل « تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف الى المس الخطير بالنظام العام، والانتماء الى جماعة دينية محظورة وعقد اجتماعات بدون ترخيص مسبق »، حسب وكالة المغرب العربي للأنباء.

وقضت المحكمة بسنتين حبسا وسنة نافذة وأخرى موقوفة التنفيذ في حق متهم تم ترحليه من إسبانيا إلى المغرب وتوبع من أجل « تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف الى المس الخطير بالنظام العام، والانتماء إلى جماعة دينية محظورة، وعقد اجتماعات بدون ترخيص مسبق ».

ومن جهة أخرى، قضت المحكمة في حق قاصر بستة أشهر حبسا نافذا بعد مؤاخذته من أجل « الإشادة بأفعال إرهابية »، فيما برأت ساحة قاصرين اثنين كانا يتابعان في حالة سراح مؤقت.

وقررت المحكمة إرجاء النظر إلى 29 يناير المقبل في ملف يتابع فيه 13 متهما، استجابة لملتمس الدفاع الرامي إلى منحه مهلة لإعداد دفاعه.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة