عاملة بريطانية مصابة بالإيبولا تدخل المغرب لساعات

عاملة بريطانية مصابة بالإيبولا تدخل المغرب لساعات

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الثلاثاء 30 ديسمبر 2014 م على الساعة 9:52

قالت الحكومة الاسكتلندية إن عاملة في مجال الرعاية الصحية مصابة بالإيبولا نقلت من اسكتلندا إلى مستشفى في لندن في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء بالتوقيت المحلي.

وهذه الحالة هي الأولى التي يتم فيها تشخيص إصابة بفيروس الحمى النزفية في بريطانيا.

وقال المسؤولون إن المرأة ستتلقى العلاج في وحدة عزل في مستشفى رويال فري في لندن وهي مركز علاج الإيبولا في بريطانيا.

ووصلت العاملة من سيراليون إلى جلاسجو في وقت متأخر من مساء يوم الأحد على متن رحلة تابعة للخطوط الجوية البريطانية عبر الدار البيضاء في المغرب ومطار هيثرو في لندن.

وتم تشخيص إصابة المرأة بالإيبولا يوم الإثنين وتلقت العلاج الأولي في مستشفى جارتنافل في اسكتلندا.

وقالت السلطات الاسكتلندية إن المرض شخص في مرحلة مبكرة ما يعني ان خطر انتقاله إلى الآخرين قليل جدا غير أنهم يحققون لحصر جميع من كانوا على اتصال بالمريضة.

وفي وقت سابق من هذا العام عالج مستشفى رويال فري بنجاح ويليام بولي وهو عامل إغاثة الآخر أصيب بالإيبولا وأعيد للوطن للعلاج بعد تشخيص حالته في سيراليون.

ومن ناحية أخرى قالت رئيسة الوزراء الاسكتلندية نيكولا ستارجون اليوم إن اسكتلندا تفحص عامل إغاثة آخر عاد للبلاد من غرب افريقيا مضيفة لراديو هيئة الإذاعة البريطانية إن احتمالات إصابته بالمرض ضعيفة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة