زعيم كوريا الشمالية مستعد لحوار مع سيول

زعيم كوريا الشمالية مستعد لحوار مع سيول

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الخميس 01 يناير 2015 م على الساعة 11:26

عرض زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون الخميس اجراء محادثات « على ارفع مستوى » مع كوريا الجنوبية ما يمهد الطريق امام قمة تاريخية فيما تسعى بلاده الشيوعية الى تبديد الادانات الدولية لسجلها في مجال حقوق الانسان، حسب ما جاء في وكالة الأنباء الفرنسية.

وهذه الخطوة المفاجئة التي جاءت ضمن رسالته التقليدية بمناسبة رأس السنة, ستمهد الطريق امام اول لقاء بين الكوريتين على اعلى مستوى منذ قمة 2007 في بيونغ يانغ.

وقال كيم « علينا ان نكتب تاريخا جديدا في العلاقات بين الشمال والجنوب. ما من سبب يمنع اجراء محادثات على ارفع مستوى », داعيا الى « فرصة كبرى » في العلاقات بين الكوريتين اللتين لا تزالان رسميا في حالة حرب.

وافادت وسائل اعلام كورية جنوبية انه كان يشير الى قمة مع الرئيسة بارك غوين هيه.

وحض الزعيم الكوري الشمالي ايضا واشنطن على القيام « بانعطافة جريئة » في سياستها حيال بيونغ يانغ وندد بواشنطن لانها تقود حملة دولية بسبب سجل كوريا الشمالية في مجال حقوق الانسان.

وقال ان « الولايات المتحدة واتباعها يعتمدون وسيلة +حقوق الانسان+ الماكرة لان خططهم لتدمير قوتنا النووية الرادعة للدفاع عن النفس وضرب جمهوريتنا بالقوة, لم يعد من الممكن تحقيقها ».

ووصف الاسلحة النووية بانها حامية بلاده متوعدا بالرد على « اي استفزازات » تهدد كرامتها.

وتواجه كوريا الشمالية ضغوطا متزايدة لتحسين سجلها في مجال حقوق الانسان فيما تخوض الامم المتحدة حملة لاحالة قادة بيونغ يانغ الى المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة