انقاذ 450 مهاجرا على سفينة جانحة بعد كارثتين في البحر | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

انقاذ 450 مهاجرا على سفينة جانحة بعد كارثتين في البحر

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الجمعة 02 يناير 2015 م على الساعة 14:43

تتوالى الكوارث في البحر قبالة سواحل ايطاليا حيث تدخلت البحرية الايطالية لانقاذ 450 مهاجرا على متن سفينة شحن جانحة بعد يومين من انقاذ قرابة 800 مهاجر في ظروف مشابهة، حسب ما جاء في وكالو الأنباء رويترز.

واعلنت البحرية الجمعة انها سيطرت على سفينة الشحن التي تحمل اسم عز الدين ويبلغ طولها 73 مترا, وهي مسجلة في سيراليون. وقالت ان على السفينة نحو 450 شخصا بينهم نساء واطفال.

وكان خفر السواحل الايطالي ابلغ سلاح الجو انه رصد هذه السفينة المعدة لنقل الماشية مساء الخميس على بعد نحو 150 كيلومترا قبالة كروتوني جنوب ايطاليا.

ولم ترد السفينة على اتصالات البحرية قبل ان تتمكن امرأة من بين المهاجرين من شرح الوضع عبر الراديو, وفق الكابتن فيليبو ماريني المتحدث باسم البحرية.

ونقل ماريني عن المرأة قولها « نحن وحدنا. لا يوجد احد. ساعدونا ».

واضاف ان السفينة التي تركها ربانها وكانت خالية من الوقود كانت تجنح باتجاه الشاطىء حيث كان يمكن ان تصطدم بالصخور.

وتم انزل ستة بحارة على السفنية من مروحية عسكرية تمكنوا من السيطرة عليها.

وصباحا كانت السفينة على بعد 20 ميلا من كروتوني, في كالابريا, وهي متجهة الى الشاطىء.

وقالت البحرية الايطالية ان السفينة ابحرت من تركيا, لكن موقعا متخصصا في تعقب السفن قال انها ابحرت من مرفأ فاماغوستا القبرصي بعد ان وصلته من مرفأ طرطوس في سوريا.

وتأتي هذه المأساة بعد يومين على انقاذ البحرية الايطالية 768 مهاجرا غير شرعي أغلبهم من السوريين كانوا على متن سفينة الشحن بلو سكاي ام التي ترفع العلم المولدافي, هجرها طاقمها وكانت الامواج تتقاذفها في البحر الادرياتيكي قبالة سواحل بوليا ايضا.

وأكد خفر السواحل يومها انه لو لم يتدخل عناصره ويوصلوا السفينة الى بر الامان في مرفأ غاليبولي في جنوب البلاد لكانت تحطمت حتما على الصخور.

ووصلت هذه السفينة قبيل فجر الاربعاء الى مرفأ غاليبولي جنوب شرق ايطاليا حيث تولت السلطات الاهتمام بالمهاجرين.

وتواجه ايطاليا منذ سنوات تدفقا متزايدا للمهاجرين الذين يحاولون الانتقال الى اوروبا هربا من الاوضاع السيئة في بلدانهم.

وبلغ عدد المهاجرين الذين وصلوا الى ايطاليا في 2014 اكثر من 160 الفا اي حوالى 450 مهاجرا يوميا اكثر من نصفهم من السوريين والاريتريين.

ويصل معظم المهاجرين بزوارق مطاطية او سفن قديمة لصيد السمك تبحر من ليبيا التي عمتها الفوضى بعد سقوط نظام معمر القذافي, مما يسمح للمهربين بالعمل بحرية. لكن في الفترة الاخيرة, باتت تستخدم سفن كبيرة تسمح بتكديس مئات المهاجرين السريين. ويبدو ان غالبية هذه السفن تبحر من تركيا.

وفي 20 كانون الاول/ديسمبر انقذ خفر السواحل الايطالي امام سواحل صقلية نحو 800 مهاجر معظمهم سوريون كانوا في سفينة شحن تركها طاقمها بعد أن اطلقوا جهاز الملاحة الالي.

وكانت هذه السفينة التي يبلغ طولها 70 مترا والتي ابحرت من تركيا, على مسافة 100 ميل (185 كلم) من سواحل صقلية عندما اخطر المهاجرون الذين عجزوا عن السيطرة عليها, السلطات الايطالية بوضعهم بواسطة هاتف خليوي عبر الاقمار الصناعية.

وعملية التدخل الحديثة لن تكون الاخيرة على الارجح في هذه الظاهرة المقلقة. فقد كشف حرس السواحل الايطالي عن العثور خلال الاسابيع الماضية على نحو عشر سفن تجارية في حالة متهالكة او معطلة محملة بالمهاجرين.

وتدخلت البحرية الايطالية كذلك هذا الاسبوع لانقاذ ركاب عبارة الركاب نورمان اتلانتيك اندلع حريق على متنها واودى بحياة 13 شخصا بالاضافة الى عدد من المفقودين. وتم جر هيكل السفينة المحترق الى مرفأ برنديزي صباح الجمعة حيث سيتفحصها المحققون بحثا عن ضحايا محتملين علقوا بداخلها اثر الحريق الذي شب الاحد.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة