بهجاجي لـ"فبراير.كوم": 12 ألف مغربي عنفتهم المرأة ومقاولات طردن عمالهن لأنهن لم يلبوا رغباتهن الجنسية ! | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

بهجاجي لـ »فبراير.كوم »: 12 ألف مغربي عنفتهم المرأة ومقاولات طردن عمالهن لأنهن لم يلبوا رغباتهن الجنسية !

  • عبد اللطيف   فدواش
  • كتب يوم الأحد 04 يناير 2015 م على الساعة 13:09

كشف عبد الفتاح بهجاجي، رئيس الشبكة المغربية للدفاع عن حقوق الرجال، أن الشبكة سجلت ما قدره 12 ألف حالة اعتداء على الرجال من طرف النساء، 20 في المائة منهم تعرضوا لاعتداءات جسدية، والباقي إما تعرضوا لعنف قانوني، صلة الرحم والنفقة، أو عنف نفسي، التجريح والمس بالكرامة، أو عنف مادي، الاستيلاء على الممتلكات (منزل أو سيارة) أو وثائق.
أما الجديد بالنسبة للشبكة، بالنسبة للسنة الأخيرة، يقول عبد الفتاح البهجاجي، على هامش إعلان الشبكة لتقريرها السنوي، في تصريح لـ »فبراير. كوم »، هو العنف المتعلق بالتحرش الجنسي، موضحا أن مجموعة من المشغلات يتحرشن بمستخدميهم من الرجال، سواء كانت مديرة أو مسؤولة بشركة أو مقاولة أو معمل أو يعمل لديها سائقا للسيارة، ما ينتج عنه عنف نفسي وعنف مادي، خاصة عندما يتعرض العامل المتحرش به إلى الطرد من العمل.
بل الأكثر من هذا يقول بهجاجي أن المشغلة المتحرشة، وفي حالة عدم الاستجابة لرغباتها الجنسية، ترمي الضحية بتهم السرقة لأموال أو معدات.
ولم يفت بهجاجي التذكير أن هذه الأرقام نسبية ولا تعكس حقيقة الواقع، لأن الأمر أكبر من ذلك، موضحا أن الشبكة، رغم تمركزها بالدار البيضاء، تتوصل بشكايات من مدن عدة من خارج العاصمة الاتصادية، لأنها المنظمة الوحيدة المختصة في الدفاع عن حقوق الرجل المعنف من طرف المرأة، وهناك معطيات، حسب بهجاجي، عن تجمع يستقبل الرجال للغاية نفسها في صفرو.
وأكد بهجاجي أن الشبكة لا تتوصل بأي دعم، وتعتمد على إمكانياتها الخاصة، ودون مقرات، ودون سند ولا تعاون مع الوزارات المعنية، خاصة وزارتي العدل والمرأة والتضامن، وأنها لو توفرت لها الإمكانيات لاستطاعت تجاوز بعض العراقيل.
يشار إلى أن أغلبية الرجال المعنفين تربطهم بالمعتديات علاقة زوجية أو علاقة خطوبة أو علاقة عمل (رئيسة بمرؤوس).

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة