اعترافات صادمة لسوري كان يستغل مغربيات في دردشات جنسية تنتهي ببلوغ المتصلين شهوتهم الجنسية!

اعترافات صادمة لسوري كان يستغل مغربيات في دردشات جنسية تنتهي ببلوغ المتصلين شهوتهم الجنسية!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 04 يناير 2015 م على الساعة 18:35

أكدت ضحايا السوري البالغ من العمر 32 سنة الذي كان يدير وزوجته مركز نداء خاص بالدردشات الجنسية بالجديدة، دربهن بإتقان على استدراج متصلين من مختلف بقاع العالم العربي، إلى دردشات جنسية ساخنة تنتهي ببلوغ المتصلين شهوتهم الجنسية، كما جاء في عدد غد ليومية « الصباح »

وقد وضع السوري أمام كل فتاة نموذجا يتضمن كلمات إيحائية من قاموس الجنس الإباحي، وحثهن على الرد على كل متصل بلهجته الأصلية، وكان السوري يحفز الفتيات بتسجيل نقط إضافية معوض عنها ماديا، كلما استطاعت كل فتاة إمساك المتصلين لفترة أطول، وكشف المشتغلات أن من بينهن قاصرا عمرها لا يزيد عن 15 سنة، شغلها السوري لأنها تجيد لهجات شرقية بشكل بارع أسقطت عنها النيابة المتابعة لصغر سنها.

ويواجه سوري يملك مركز نداء خاص بالدردشات الجنسية بالجديدة، تهما تترواح عقوبتها بين اربع سنوات حبسا وعشر سنوات حبسا.
ووجه ممثل الحق العام صباح الجمعة تهما ثقيلة إلى الموقوف ومن معه، تتلخص في التحريض على الدعارة وتشجيع السياحة الجنسية، مع إضافة تهمة اختلاس خطوط هاتفية دولية وتحريض قاصر على الدعارة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة