هل ينجح المبعوث الأممي إلى ليبيا في وقف إطلاق النار؟

هل ينجح المبعوث الأممي إلى ليبيا في وقف إطلاق النار؟

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الجمعة 09 يناير 2015 م على الساعة 10:13

أجرى الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا برناردينو ليون لقاءات، أمس الخميس، مع « الاطراف الليبية الفاعلة » وذلك في مسعى لوقف القتال الدائر وإطلاق حوار سياسي، حسب ما جاء في وكالة المغرب العربي للأنباء.

وذكر بيان لبعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا أصدرته اليوم، أن هذه اللقاءات التي جرت بمدينتي طبرق وطرابلس « مع الاطراف الرئيسية التي من المتوقع أن تشارك في جلسات الحوار » تندرج في إطار الجهود الرامية لحل الأزمة السياسية والأمنية في هذا البلد المغاربي.

وأفاد البيان بأن الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة أكد خلال المباحثات على « الحاجة الى عقد جولة ثانية من الحوار السياسي في القريب العاجل بغية تلافي انزلاق البلاد نحو صراع أعمق وانهيار اقتصادي »، مشددا على أن « غالبية الشعب الليبي تريد السلام ويجب أن لا تكون رهينة لأقلية ترى أنه بإمكانها الانتصار في هذا الصراع بالأساليب العسكرية ».

وحذر ليون من أن الوقت بدأ ينفذ وأن المزيد من التأخير في معالجة الازمة السياسية والامنية في البلد « سيصعب التوصل الى إنهاء للقتال وإعادة الوحدة السياسية وإنعاش الاقتصاد ».

واقترح ليون، وفقا للبيان، « وقف القتال لفترة قصيرة »، مبرزا أن اللواء خليفة حفتر الذي التقاه أمس في مدينة المرج شرق ليبيا « تفاعل بشكل إيجابي مع المقترح الأممي وسوف يناقشه مع فريقه » كما تعهد قادة الكتائب المسلحة من مدينة مصراتة الذين تباحث معهم في طرابلس ب »دراسة مقترح تجميد القتال ».

وشدد المبعوث الأممي في مباحثاته مع أطراف الازمة الليبية « الحاجة الى الجهود الصادقة من كافة الليبيين لإنهاء الصراع وحل الخلافات قبل فوات الأوان إن هم أرادوا إنقاذ ليبيا وشعبها ومواردها وبنيتها التحتية ومؤسساتها من المزيد من الألم والدمار ومن أجل محاربة الارهاب بشكل فعال ».

وأكد استمرار الامم المتحدة في بذل الجهود لاستئناف العملية السياسية « وتحقيق ما يصبو إليه الليبيون من سلم واستقرار ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة