من اجتماع للمكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي (أرشيف)

اتحادي يدعو لشكر لتوقيف خيرات والمدني صونا لكرامة الحزب

طالب حميد باجو، عضو الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، قيادة الحزب باتخاذ الإجراءات اللازمة في حق المدني العلوي، الذي عزلته وزارة الداخلية من مهامه بمقاطعة المعاريف، وسفيان خيرات، باعتباره موظفا شبحا بمجلس المستشارين، لأنهما « يسيئان لحزب القوات الشعبية ».
وكتب حميد باجو، مؤسس أول تيار بالاتحاد الاشتراكي، « تيار الاشتراكيون الجدد »، على صفحته بالفيسبوك « جاء في الجريدة الرسمية العدد الأخير، خبر إقالة نائب كاتب مقاطعة المعاريف من مهامه، المدني العلوي، عضو مكتب فرع الاتحاد الاشتراكي بالمعاريف الدار البيضاء ».
وأضاف باجو « وقبله تم نشر لائحة الموظفين الأشباح في مجلس المستشارين. ومن ضمنهم ورد اسم سفيان خيرات عضو المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي!!!! ».
وطالب باتخاذ الإجراءات اللازمة في حقهما « ورغم علاقتي المتميزة مع الأخوين، واحترامي لهما، فلا يمكن لي من الناحية المبدئية، غير أن أطالب من الأجهزة المعنية داخل الحزب: مكتب فرع او كتابة اقليمية او مكتب سياسي .. أن يتخذ الموقف المناسب من هذه القضية، بما في ذلك إمكانية توقيف الأخوين المعنيين.. وذلك حفظا وصيانة لسمعة الاتحاد الاشتراكي ».

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.