حصري..صاحب صفحة ''فضائح قطاع الصحة":هذه هويتي ولهذا قررت فضح أستاذي الوردي | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

حصري..صاحب صفحة  »فضائح قطاع الصحة »:هذه هويتي ولهذا قررت فضح أستاذي الوردي

  • حاوره: محمد أسوار
  • كتب يوم الجمعة 09 يناير 2015 م على الساعة 16:06
معلومات عن الصورة : وزير الصحة

ما زالت صفحة  » فضائح قطاع الصحة  » تثير الكثير من الجدل، حيث أنها ماضية في الكشف عن صور و فيديوهات لمستشفيات في حالة يرثى لها في ربوع المملكة .
صاحب الفكرة رحب بفكرة إجراء حوار مع موقع  » فبراير.كوم’، للكشف عن مجموعة من الملابسات التي تحوم حول زائري الصفحة .

– نتفهم عدم قبولكم للكشف عن هويتكم لأسباب أمنية، أسألك عن الدواعي التي دفعتكم لإنشاء هذه الصفحة ؟
أولا، أطلب المعذرة من المواطن المغربي، الذي يعاني وسط المرافق الصحية الوطنية وأقول له إن الجيل الشاب من الأطباء سيحدث طفرة نوعية وإن شاء الله سيناضل ليتم تطبيبك واستشفائك في أحسن الظروف بمعية باقي الأطر الصحية الشابة التي يشهد لها بالكفاءة والتضحية.
أنا طالب طبيب، لست لا بطبيب فاسد أو متغيب، بل إن شاء الله طبيب سيضحي من أجل المريض، هدفي الأجر عند الله وليس الأجرة وإلا لما اتجهت لهذا الميدان، حز في نفسي مند زمن بعيد واقع المستشفيات المغربية واغتمنت فرصة الجو المشحون الذي خلفه الاتهام الظالم للوزير الوردي للأسرة الطبية لنشر هاته الصور.
وأقول أن هده الصفحة كانت سترى النور في يوم من الأيام سواء كنت أم لم أكن، وأقول هذه الصفحة هي مجهود إدارة مكونة من عشرات الأطباء والطلبة الأطباء.
كما أشدد أن الصفحة رغم أن شبابا وراء تسييرها، فإن سلفنا من الأطباء الشرفاء هم من يوجهوننا ويمدوننا بالصور، ولولاهم لما وصل صوت الأطباء وباقي الأطر الصحية للرأي العام المغربي.

– لماذا صفحة  » فضائح قطاع الصحة » في هذا الوقت بالذات؟

لا يتعلق الأمر بتوقيت معين، فقد كانت ستظهر للوجود مند زمن بعيد، إلا أن الظرفية لم تسمح بحكم ان السيد الوزير كان جديد العهد بالوزارة، ولكونه عميدنا وأستاذنا فقد كان أملنا بأن يقوم بإصلاحات ستنقذ القطاع بالنظر لتجربته التسيرية كعميد وعلمه الذي يفيض، لكنه للأسف فشل فشلا ذريعا واختار تزيين الواجهة واهمال الداخل.
– هناك من يعتبر الصفحة أنشأت لتصفية حسابات خصوصا أننا على مشارف الانتخابات ؟
أكرر أنا طالب طبيب، لا انتماء سياسي لي إلى الآن، وربما قد أنظم إلى حزب الوزير كما قد انظم لغيره من الأحزاب.
لا حسابات ولا ضغائن مع السيد الوزير، بل إني أعتبره قدوة علمية وهو قدوتي في الاختصاص، فحلمي أن أصير طبيبا مختصا في الانعاش والتخدير ولم الا طب المستعجلات والكوارث الذي يعتبر فيه الأستاد الوردي هرما علميا وجبلا طبيا في بلدنا المغرب.
لكنه لا يمثل لي القدوة الحسنة سياسيا، فأنا أرى فيه السياسي التقليدي، وممارسته للسياسة المعتمدة على البهرجة الإعلامية والكذب وتزييف الحقائق ودغدغة المشاعر.
أجدد لا علاقة للصفحة بالسياسة وأعضاؤها طلبة وأطباء من مختلف التوجهات الفكرية ولا علاقة لنا بأي تنظيم سياسي أو فكري فنحن مستقلين كامل الإستقلالية ونتمنى أن تظل شخصيتنا كمدراء سرية، لأن غايتنا ليست الشهرة أو ربح ما، بل هدفنا الإصلاح فقط.
لكننا نرفض أن يقوم الوزير بحملة إعلامية انتخابية بالكذب على الأطر الصحية والتشهير بهم لا ثم لا.
– هل تحملون الوردي مسؤولية ما آلت إليه أوضاع المستشفيات في المغرب؟
الوضعية الكارثية للقطاع هي تراكم لسياسة الوزارات السابقة، لكن الوزير الحالي يتحمل كامل المسؤولية للوضعية الحالية، لأنه تحمل قطاعا يعرف حجمه وحجم فضائحه، بل ولم يقم إلا بإجراءات إصلاحية تهم تزيين ظاهر القطاع كاقتناء المروحيات بينما الديدان تنخر أحشاء القطاع، إنها سكيزوفرينية تسيرية.
من يتحمل قطاع اجتماعيا مثل الصحة يجب أن يكون مستعدا للنقد البناء وليس السعي لقتل الصوت المعارض كما فعل السيد الوزير.

– المشرف على الصفحة، هل تلقيتم تهديدات عبر الهاتف ؟
نعم تم تهديدي عبر الهاتف بالاعتداء الجسدي إن لم أكف عن النشر وجوابي كان لست الوحيد من ينشر بل نحن إدارة فأنا خلقت مجالا انظم إليه أطباء شرفاء كثر كمشرفين على الصفحة أو كمزودين بالصور. بل إن الأسرة التمريضية انظمت إلى طاقم الصفحة من خلال ممرض شجاع ونرحب بكل الأطر التي ترغب أن تشارك في التجربة البسيطة التي تأكل من وقتنا الكثير ولا نجني من ورائها شيئا إلا قلة النوم و الراحة.
بعد التهديد الأول تلقيت تهديدات أخرى بالتصفية الجسدية أي القتل وهو ما أرعبني لوهلة لكن بعد أن هدأت، وفكرت قررت الاستمرار في معركة فضح الفساد.
كما أن رسائل الدعم التي وصلت إلى الصفحة كانت خير معين ومحفز وخصوصا من المواطنين وأتمنى أن يدعو لمدراء الصفحة بالخير فهو الشيء الوحيد الذي نطلبه.

– لماذا التركيز على نشر صور لمستشفيات في مناطق بعينها دون غيرها ؟

ليس هناك تركيز على أي مدينة، ننشر كل مايردنا مع بعض التأخير في نشر بعض الصور لأن الكمية كبيرة وكمية الرسالات هائلة، وندعو كل المدن المغربية لإمدادنا بالصور.
– هناك من يشكك في مصداقية بعض الصور التي تنشرونها مثلا ،صورة لناقلة عليها  » ياجور »، يقال بأنها ترجع لأحد المستشفيات في الجزائر ما تعليقكم ؟
أولا هي صورة الوحيدة التي تم نشرها خطأ بعد أن توصلنا بها عبر مجموعة من الأشخاص، ويتعلق الأمر ب (ياجور) محمول على ناقلة مرضى، هي ليست بالصورة المؤثرة حتى تأخد بعين الإعتبار، كما أننا قد قمنا بحذفها مباشرة بعد علمنا بمصدرها وعدد الصور المنشورة هي بالمئات وهذه الصورة لا تشكل شيئا بالمقارنة بباقي الصور الحقيقية والفظيعة.

أقول للرأي العام إن كانت الصور كاذبة لكانت الوزارة أول من يطعن فيها لكن الواقع واضح والمستشفيات معروضة أمام كل الصحفيين لتصويرها وبيان الحقيقة وكذلك المواطن المغربي الذي دخل المستشفيات شاهد على ما ننشره.

– علمنا أن الوزير أرسل لجان تفتشية للمستشفيات بعد نشر فضائح قطاع الصحة
نحن نطالب بتدخل جلالة الملك محمد السادس حامي الوطن والدين لكشف اللبس وإصلاح القطاع. وإننا نشك في مصداقية ونزاهة هذه اللجان فكيف يمكن لوزارة الصحة ان تكون طرفاً في الاختلالات العميقة التي يعرفها القطاع الصحي وحكماً بإرسال لجان التفتيش الى المؤسسات الصحية؟ الأجدر هو تدخل مجلسي النواب والمستشارين لتعيين لجان تقصي الحقائق للوقوف على واقع المنظومة الصحية بالمغرب..
– هل ستغير الصفحة في نظركم الواقع الكارثي للمستشفيات المغربية
نتمنى ذلك.

– ماذا يمكنك أن تقول للوزير الوردي أخيرا؟
أتمنى من السيد الوزير أن يقوم بما يجب لإصلاح القطاع وأن يضع يده بيد الشغيلة للنهوض بالقطاع، كما أدعوه للضرب بيد من حديد على كل متغيب مرتش فاسد. يدا في يد من أجل إنقاد صحة الغد.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة