قصة إيحاءات جنسية اخترقت صفحة الشيخ سار على الفايسبوك

المدعو الشيخ سار يهاجم المنظمات النسائية ويسب أزواج المناضلات.. « ماشي رجال » !!

يواصل المدعو الشيخ سار في إثارة الفتنة في المجتمع بسب وشتم المناضلات في القطاع النسائي، والمطالبات بحقوق النساء، واعتبر أن أزواجهن ليسوا بـ »رجال »، وبشكل متخلف ومفبرك لفيديوهات متقطعة وفق ما يخدم أجندة من وراء الشيخ سار، حاول هذا الشخص توجيه اتهامات للمناضلات، معتبرا إياهن « بايرات »، و »خايبات »، واتهمهن بأنهن يخدمن أجندات أجنبية.

وبدأ السار بالاستهزاء من المنظمات النسائية التي لم تف بوعدها ووعيدها بمقاضاته، وأنه لم يعتذر للمنظمات النسائية، والتي ظل يسمي إحداها بـ »الفديخالية النسائية »، وتجاوز كل الحدود حينما تحدث بشكل مرضي عن رئيستها فوزية العسولي، حينما قال أنها مطلقة، وكأن الطلاق سبة، وأن النساء المناضلات قلة قليلة، و »شارفات »، و »مسترجلات »، وكل النعوت المسيئة لمخلوق لا ذنب له في شكله.

ويستغرب المتتبعون صمت الجهات المسؤولة عن خرجات المرضية لهذا « الشيخ » الذي يعيث في أعراض الناس، وكأن الأعراض لا تهم المسؤولين في هذا البلد.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.

  • أنا أعتقد أن ما قاله إلياس أو الشيخ سار في حق هذه الجمعيات النسائية صحيح و أنا أتفق معه