شجار شباط مع البرلماني اللبار بالبرلمان

هذا ما قترحه شباط على برلمانيي حزبه الذين لا يعرفون القراءة حتى لا يتحولوا إلى نكتة !

أكدت مصادر قيادية في حزب « الاستقلال »، لـ »فبراير.كوم »، أن الأمين العام لحزب الميزان، غير راض عن المداخلات البرلمانية، لعدد من نواب ومستشاري الحزب، الذين « لا يعرفون القراءة »، تحت قبة البرلمان، خلال توجيههم لأسئلة شفهية لوزراء الحكومة، مما يجعل الحزب عرضة للسخرية من قبل الرأي العام ومادة دسمة للصحافة »، على حد قول المصدر.

الظاهرة المحرجة، التي لا يعيشها حزب « الاستقلال »، فقط، بل تطال أحزاب سياسية أخرى، كما أوضح المصدر الذي رفض الكشف عن إسمه، جعلت زعيم الحزب، حميد شباط، يطلب عبر الهاتف، من مجموعة من البرلمانيون في الحزب، « التدخل ومساءلة وزراء الحكومة، دون استعمال اللغة العربية الفصيحة، والاكتفاء فقط بالتدخل باللهجة الدارجة، بشكل شعبوي، بدل السقوط في الحرج، الذي لا يحمد الحزب عقباه.

ويتصيد إعلام حزب « العدالة والتنمية »، الأخطاء المحرجة التي يسقط فيها، نواب ومستشارون عن أحزاب المعارضة، لاستثمارها في إطار المزايدات السياسوية الحاصلة، بين الموالاة والمعارضة.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.