فرنسا تعتقل 12 شخصا مع وصول كيري الى باريس

فرنسا تعتقل 12 شخصا مع وصول كيري الى باريس

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الجمعة 16 يناير 2015 م على الساعة 12:26

أعلن مكتب الادعاء في العاصمة الفرنسية باريس ان الشرطة اعتقلت خلال الليل 12 شخصا يشتبه انهم قدموا العون لمتشددين اسلاميين شنوا هجمات الاسبوع الماضي، حسب ما جاء في وكالة الأنباء رويترز.

ووصل وزير الخارجية الامريكية جون كيري الى باريس في ساعة متأخرة من ليل أمس الخميس لاجراء محادثات مع المسؤولين الفرنسيين.

وجاءت اعتقالات باريس بعد وقت قصير من قيام الشرطة البلجيكية بقتل رجلين فتحا عليها النار خلال احدى المداهمات التي استهدفت جماعة اسلامية وبعد ان قالت الشرطة الألمانية انها اعتقلت رجلين خلال مداهمة 11 منزلا وموقعا لها صلة بالسلفيين الاسلاميين المتشددين.

وصرح مسؤول فرنسي بأن الاعتقالات جرت في مناطق الى الجنوب من باريس من بينها مونترو حيث قتلت شرطية بالرصاص في الهجمات وان الاعتقالات لها صلة بتقديم « دعم لوجيستي » للمهاجمين.

وقتل 17 شخصا كما قتل ثلاثة مهاجمين في ثلاثة ايام من العنف بدأت بالهجوم على مكاتب صحيفة شارلي إبدو الاسبوعية الساخرة في السابع من يناير كانون الثاني.

وأخليت محطة قطارات في باريس الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي (0700 بتوقيت جرينتش) بعد انذار ثم أعيد فتحها بعد نحو ساعة.

والتقى وزير الخارجية الامريكي مع وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس في ساعة مبكرة من صباح اليوم الجمعة قبل ان يعانق الرئيس فرانسوا أولوند في حديقة قصر الاليزيه الرئاسي.

وقال وزير الخارجية الأمريكي أمس الخميس إن زيارته إلى فرنسا تهدف إلى تقديم الدعم لباريس. وغاب كبار المسؤولين الامريكيين عن مسيرة باريس يوم الاحد لتأبين ضحايا الهجمات والتي حضرها عشرات من زعماء العالم. واعترفت ادارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما بأن ذلك كان غفلة منها.

وقال كيري لأولوند اليوم الجمعة « أعتقد انك تعرف ان لك كل التعازي القلبية الكاملة من الشعب الأمريكي وأعرف انك تعرف اننا نتشارك الالم والرعب من كل ما مررتم به. »

ووصف أولوند الهجمات بانها « 11-9 الفرنسية » في اشارة الى الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة عام 2001.

وقال أولوند « نحتاج الى التوصل الى الردود المناسبة وهذا هو الغرض من وراء اجتماعنا هنا اليوم بخلاف الصداقة. »

ولا يزال المحققون يدرسون السلسلة المعقدة للاحداث التي أدت الى قيام ثلاثة مواطنين فرنسيين اثنان من أصل جزائري والثالث من أصل أفريقي بارتكاب أسوأ هجمات على اراضي فرنسا منذ عشرات السنين.

وقال محققون بلجيكيون انهم يحاولون معرفة ما اذا كان الرجل الذي احتجزوه في مدينة تشارليروي بتهمة الاتجار في السلاح له اي صلة باميدي كوليبالي المسلح الذي قتل أربعة من اليهود في متجر لبيع الأطعمة اليهودية في باريس الأسبوع الماضي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة