نسبة عجز الميزان التجاري بالمغرب تستمر في "التفاقم" وهذا ما آلت إليه

نسبة عجز الميزان التجاري بالمغرب تستمر في « التفاقم » وهذا ما آلت إليه

  • ياقوت الجابري
  • كتب يوم السبت 17 يناير 2015 م على الساعة 11:59
معلومات عن الصورة : بنكيران

كشف مكتب الصرف، في مذكرة اخبارية له، عن انخفاض العجز التجاري بنسبة 6 في المائة، سنة 2014، أي ناقص 186.4 مليار درهم مقابل 198.3 مليار درهم سنة 2013.

المكتب الذي قام حديثا بنشر المؤشرات الأولية للمبادلات الخارجية لسنة 2014، توصل « فبراير.كوم » بنسخة منها، اليوم السبت، أوضح أن نسبة تغطية الواردات بالصادرات تحسنت بثلاث نقاط إلى 51.3 في المائة سنة 2014 مقابل 48.3 في المائة سنة 2013.

وسجلت الواردات خارج الطاقة ارتفاعا ب3.5 في المائة إلى291.2 مليار درهم في نهاية 2014 مقابل 281.5 مليار درهم في نهاية 2013. وهكذا، ارتفعت نسبة تغطية الواردات خارج الطاقة للصادرات إلى 67.6 في المائة مقابل 65.9 في المائة سنة 2013، حسب مذكرة المكتب.

هذا، وكان الوزير المنتدب لدى وزارة التجارة والصناعة والاستثمار والاقتصاد الرقمي المكلف بالتجارة الخارجية، محمد عبو، قد أوضح في جلسة عمومية سابقة، أسباب استمرار نسبة عجز الميزان التجاري في التفاقم، مشيرا إلى عدم استفادة المغرب من البنود التفضيلية الواردة في هذه الاتفاقيات الخاصة بالتبادل الحر، خاصة تلك المبرمة بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية وبين المغرب والاتحاد الأوروبي، إذ لا تصل هذه الاستفادة حاليا سوى حوالي 39 في المائة من نسبة الهوامش التفضيلية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة