شركة "REPSOL" الاسبانية توقف تنقيبها عن البترول في المياه الإقليمية جنوب المغرب

شركة « REPSOL » الاسبانية توقف تنقيبها عن البترول في المياه الإقليمية جنوب المغرب

  • عبدو   ولد أميليد
  • كتب يوم الأحد 18 يناير 2015 م على الساعة 22:21
معلومات عن الصورة : بنخضرا: لهذا السبب أوقفت شركات أجنبية عملية التنقيب عن الغاز الصخري بالمغرب

كشفت الشركة الاسبانية الدولية « RESOL » الإسبانية المتخصصة في مجال التنقيب عن البترول،  في بلاغ مقتضب، عن قرارها القاضي بوقف التنقيب عن البترول في المياه الإقليمية قبالة سواحل الأقاليم الجنوية.

وأرجعت الشركة قرار توقيفها لعمليات التنقيب، إلى « كون المؤشرات التي عثرت عليها في السواحل المقابلة لجزر الكناري، لا تشجع على الاستمرار في التنقيب عن النفط »، حسب البلاغ.

ولم تشر الشركة في بلاغها، إلى « الضغوطات » التي مارسها اللوبي السياسي لجبهة « البوليساريو »، في مدريد، على مسؤولي الشركة، من أجل التراجع عن التنقيب في المياه الإقليمية المغربية، قبالة مدينة طرفاية، المتاخمة لجزر الكناري الاسبانية، إذ سبق لجبهة « البوليساريو » أن راسلت الأمم المتحدة، وحكومة راخوي، المركزية في مدريد، من أجل ثني الشركة على التنقيب في المياه التي تعتبرها الجبهة الانفصالية « منطقة نزاع دولي،  ولا يحق للرباط التنقيب فيها ».

وتحاول  حكومة بنكيران جاهدة، أن تركب غمار الاستثمار في مجال التنقيب عن البترول والغاز الطبيعي، في الوقت الذي يرى فيه بعض الاقتصاديين، أن هذا النوع من الاستثمار « محفوف بالمخاطر » بالنظر إلى « جهل نتائجه ».

هذا، في الوقت الذي كشفت فيه مديرة المكتب الوطني للهيدروكاربونات والمعادن، أمينة بنخضرا، أن عملية الاستكشاف للغاز والبترول في المغرب، « جد معقدة » وتتطلب إمكانيات واستثمارات هائلة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة