الغزوي تكشف الأسباب الحقيقية وراء إغلاقها لحسابها بالفايسبوك

الغزوي تكشف الأسباب الحقيقية وراء إغلاقها لحسابها بالفايسبوك

  • محمد   أسوار
  • كتب يوم الثلاثاء 20 يناير 2015 م على الساعة 15:47

كتبت الصحفية المغربية « زينب الغزوي »، والتي تشتغل ضمن طاقم جريدة « شارلي إيبدو »، أنها هي من قامت بإغلاق صفحتها على الفايسبوك، لكي لا تصطدم مع الإسلاميين المتطرفين .
وأضافت أنها لم تعد لديها القدرة لمحاورة الداعين إلى العنف والإرهاب، تحت ذريعة الهوية والثقافة والدين، مشيرة أن الإرهاب لا دين ولا ثقافة ولا هوية له .
وقالت أيضا أنها قامت بإغلاق صفحتها بسبب القلق الذي يتسبب لها فيه بعض من وصفتهم بـ « البلداء »، مشيرة أن موقفها مما ما وقع في  » شارلي ايبدو » واضح، و من يريد التأكد من ذلك فليرجع إلى المقابلة التي « أجريتها مع « فرانس24″، تقول الغزوي .
وحول الانتقادات التي وجهها لها متتبعوها على صفحتها، قالت إن السلوك الذي قام به وزير الخارجية المغربية صلاح الدين مزوار مخجل، لكنها أثنت على الملك « محمد السادس »، واعتبرته من بين أول القادة المسلمين الذي ندد بالعمليات الإرهابية التي استهدفت « شارلي ايبدو » وهوالأمر الذي جر عليها غضب البعض على ما يبدو .

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة