مهرجان الأيام الأمازيغية في دورته الأولى بالصويرة

مهرجان الأيام الأمازيغية في دورته الأولى بالصويرة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 22 يناير 2013 م على الساعة 18:24

فتتحت الدورة الأولى لمهرجان أيام الثقافة الأمازيغية، الذي يتواصل إلى غاية 21 يناير الجاري، ببرمجة ثقافية وفنية غنية تحتفي بالثقافة الأمازيغية في مختلف مجالات الإبداع الثقافي. وتميز حفل الافتتاح الرسمي لهذه التظاهرة الثقافية التي تنظمها الرابطة الفرنسية المغربية بالصويرة والمندوبية الإقليمية للثقافة، يوم الجمعة الماضي، بافتتاح معرض جماعي لفنانين تشكيليين مغاربة ببرج باب مراكش الأثري، في احتفاء بكافة أشكال الثقافة الأمازيغية من خلال الأعمال المعروضة، المستوحاة أساسا من الحياة اليومية والفضاء الطبيعي. كما تم افتتاح معرض للكاتب والبحار الفرنسي «تيطوان لامازو»، يضم صورا فوتوغرافية ترسم ملامح الحياة بإحدى القرى النائية بالأطلس الكبير، وذلك بمناسبة إصدار كتابه «أحد عشر قمرا بالمغرب عند أمازيغ الأطلس الكبير»، الصادر عن دار النشر «غاليمار»، ويقارب من خلاله الحياة اليومية لنساء داخل المنازل التقليدية بالقرى الأمازيغية إلى جانب الفضاءات الخارجية الطبيعية المحيطة. ويتواصل برنامج الدورة بعدد من الأنشطة الثقافية، وتشمل على الخصوص ورشات الكتابة تيفيناغ لفائدة الصغار والكبار، فضلا عن موائد مستديرة تناقش مواضيع اللغة والأدب الأمازيغي، والتراث الثقافي المادي وغير المادي الأمازيغي، بمشاركة باحثين وأدباء ومثقفين مهتمين بالثقافة الأمازيغية. كما يتضمن برنامج هذه التظاهرة الثقافية أيضا حفلات للموسيقى الأمازيغية التقليدية والمعاصرة بكل من مقر الرابطة الفرنسية المغربية وساحة مولاي الحسن، إلى جانب حفل توقيع عدد من المؤلفات حول الأمازيغية. معرضتعرض الفنانة التشكيلية فتيحة الزموري حاليا برواق الفن «بي سي كا» بمدينة مراكش مجموعة من آخر أعمالها الفنية، حيث تتواصل فعاليات المعرض إلى غاية 13 من فبراير المقبل. وقد اشتغلت الفنانة فتيحة الزموري في لوحاتها على المادة والضوء، من خلال تحويلها للمادة الخام إلى لوحات فنية متميزة مثل الفحم والخشب المتفحم والفخار والسيراميك. وشاركت الفنانة فتيحة الزموري، المزدادة سنة 1966 بمدينة الدار البيضاء حيث تقيم وتعمل، وهي خريجة مدرسة الفنون الجميلة بالمدينة نفسها سنة 1987، في عدة دورات تكوينية في مجال تحويل الفخار البدائي والسيراميك، فضلا عن تنظيمها لعدة معارض بالمغرب وفرنسا

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة