_22501

إسرائيل تهاجم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بعد هجوم تل أبيب

قالت إسرائيل اليوم الاربعاء (21 يناير) إن الهجوم على حافلة في تل ابيب نابع من ذات مشاعر الكراهية التي كانت وراء هجمات باريس وهجمات حول العالم وانتقدت الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي ابرم اتفاق توافق وطني مع حركة المقاومة الفلسطينية حماس، حسب ما جاء في وكالة الأنباء رويترز.

قالت الشرطة الإسرائيلية وخدمات الطوارىء إن شابا فلسطينيا طعن سبعة أشخاص في حافلة بوسط تل أبيب في ساعة الذروة الصباحية اليوم الأربعاء قبل أن تطلق الشرطة النار عليه وتصيبه في ساقه أثناء محاولته الهرب.

وقال مارك ريجيف المتحدث باسم رئيس الوزراء الاسرائيلي « الهجوم الإرهابي في تل أبيب صباح اليوم مدفوع بنفس الكراهية التي كانت سببا في وقوع مثل هذه الهجمات في باريس وبروكسل وحول العالم. »

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم ولكن سامي ابوزهري المتحدث باسم حماس وصفه بالعمل البطولي.

وأضاف « تظهر حماس مرة أخرى بامتداحها هجوم اليوم ماهيتها كمنظمة ارهابية وحشية. والان لا يمكن للرئيس عباس الزعيم الفلسطيني أن يجمع بين الأمرين. لا يمكن أن يضع يديه في أيدي قادة العالم في باريس لادانة الارهاب ثم يضع يديه في أيدي حماس . »

وهذا أول هجوم فلسطيني في تل أبيب منذ مقتل جندي إسرائيلي طعنا قبل شهرين.

وقالت خدمة الإسعاف الإسرائيلية إن سبعة أشخاص أصيبوا بطعنات بينهم أربعة حالتهم خطيرة بينما أصيب اثنان آخران أثناء الهرب من الحافلة.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.