هذا ما ستمنحه روسيا لمنظمة شانغهاي للتعاون ومجموعة "بريكس"

هذا ما ستمنحه روسيا لمنظمة شانغهاي للتعاون ومجموعة « بريكس »

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الخميس 22 يناير 2015 م على الساعة 10:04

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ، أمس الأربعاء، أن روسيا ستمنح خلال فترة رئاستها خلال السنة الجارية لمنظمة شانغهاي للتعاون ومجموعة « بريكس »، نفسا جديدا لهاتين الهيئتين الدوليتين،حسب ما جاء في وكالة المغرب العربي للأنباء.

وقال لافروف، في مؤتمر صحفي حول نتائج نشاط وزارة الخارجية الروسية خلال سنة 2014 ، إن روسيا عملت بنجاح في العام الماضي في مختلف المحافل متعددة الأطراف، بما في ذلك مجموعة « بريكس » ومنظمة شنغهاي للتعاون ومجموعة العشرين، مذكرا في هذا الصدد بأن روسيا ستستضيف قمتي « بريكس » ومنظمة شنغهاي للتعاون هذا العام في مدينة أوفا، عاصمة جمهورية بشكورتوستان الروسية.

وشدد الوزير الروسي على أهمية الاتفاقات في المجال الاقتصادي في إطار مجموعة « بريكس »، مبرزا « أنها استراتيجية للشراكة الاقتصادية وخارطة الطريق للتعاون الاستثماري ».

من جهة أخرى، وصف لافروف توقيع اتفاق الاتحاد الاقتصادي الأوراسي بالخطوة الكبيرة نحو تعزيز التكامل في فضاء الاتحاد السوفياتي السابق، الذي دخل حيز التنفيذ بشكل كامل اعتبارا من الأول من يناير الجاري .

ورحب رئيس الدبلوماسية الروسية بسعي دول مختلفة للتعاون مع الاتحاد الاقتصادي الأوراسي، مشيرا إلى أن عشرات الدول أعربت عن رغبتها في التشاور لإبرام اتفاقات لإنشاء مناطق تجارة حرة مع الاتحاد الاقتصادي الأوراسي.

وأشار وزير الخارجية الروسي إلى أن فكرة البدء بمفاوضات بشأن إنشاء منطقة تجارة حرة بين الاتحاد الاقتصادي الأوراسي والاتحاد الأوروبي لا تزال حيوية، مشيرا إلى أن القيادة الروسية تشجع الشركاء في أوروبا لبدء مشروع التكامل بين الاتحادين.

وأضاف أن التكامل « من شأنه أن يساعد على ضمان التنمية المتناغمة لجميع بلدان ما يسمى +أوروبا الكبرى+، المشاركة وغير المشاركة في اتحادات تكامل مختلفة ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة