مسابقة لكتابة الرواية البوليسية بمراكش

مسابقة لكتابة الرواية البوليسية بمراكش

تقام بمراكش الدورة السادسة للمسابقة الوطنية للرواية السوداء٬ حيث يمتد زمن المسابقة إلى غاية أبريل القادم. وهو حدث مخصص للنهوض بالروايات البوليسية والتشجيع على كتابتها باللغة الفرنسية. وتتوخى هذه المسابقة الأدبية٬ المنظمة للمرة السادسة على التوالي٬ بتعاون مع دار النشر «مرسم»٬ النهوض بالإبداع الأدبي باللغة الفرنسية وتعريف الجمهور بصنف من الروايات قبل تداوله في الأدب المغربي. وأوضح المنظمون أن المشاركة في هذه المسابقة المفتوحة في وجه المقيمين بالمغرب٬ والتي انطلقت منذ فاتح يناير الماضي٬ تتطلب تحرير كل مرشح رواية بوليسية تعكس واقعا اجتماعيا «أسود». وستتوج هذه التظاهرة الأدبية، التي يسهر على تنظيمها المعهد الفرنسي بالمغرب فرع مراكش، بتنظيم حفل في 18 ماي المقبل سيتم خلاله توزيع الجوائز على المتوجين خلال هذه الدورة. وسيحصل الفائز الأول بهذه المسابقة على إقامة لمدة أسبوع بمهرجان «بولار دو كوغناك». في حين، ستمنح لباقي الفائزين مجموعة من المؤلفات من قبل المعهد الفرنسي بالمغرب ودار النشر «مرسم». وستتكلف دار النشر «مرسم»٬ وعلى غرار الدورات السابقة٬ بنشر الروايات العشر الأولى. أما لجنة تحكيم هذه الدورة فتتكون من «كلود كورتيير»، المكلف بالتعاون بالمعهد الفرنسي بالمغرب فرع مراكش٬ و»دومينيك غروس»٬ أستاذة الأدب بفرنسا والخارج وعضوة لجنة تحكيم المسابقة الوطنية للرواية البوليسية بمراكش منذ ثلاث سنوات. كما تضم اللجنة٬ ضمن أعضائها٬ ميلودي حمدوشي، أستاذ القانون بجامعات فرنسية ومغربية ومؤلف عشرات الروايات البوليسية٬ وجميلة حسون٬ وهي كتبية٬ و»أوديل نوبلا»، مسؤولة قطب الكتاب بالمعهد الفرنسي بالمغرب

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.