"داعشي "يستنفر التامك بسبب مهاتفته للسفارة الفرنسية بالقنيطرة

« داعشي « يستنفر التامك بسبب مهاتفته للسفارة الفرنسية بالقنيطرة

  • فبراير.كوم
  • كتب يوم الخميس 22 يناير 2015 م على الساعة 18:18

اضطر محمد صالح التامك، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أول أمس، إلى إيفاد لجنة تفتيش مصغرة إلى السجن المركزي بالقنيطرة، بعد توصله بمعلومات مؤكدة تشير إلى قيام أحد سجناء خلية داعش الموجود رهن الاعتقال بالسجن نفسه، بمهاتفة السفارة الفرنسية الكائن مقرها بالعاصمة الرباط .
وكشفت جريدة المساء في عددها ليوم غد الجمعة أن الإتصال الهاتفي الذي أجراه نزيل بحي « هاء » بالسجن المركزي، وهو محسوب على أنصار الدولة الإسلامية، خلق حالة من الاستنفار بمندوبية السجون، وهو ما دفع التامك إلى التعجيل بإرسال مفتشين إلى سجن عاصمة الغرب للقيام بتفتيش دقيق لزنزانة « الداعشي » بغاية حجز الهاتف النقال الذي تحدث به مع السفارة الفرنسية .
المعني بالأمر فرنسي من أصول جزائرية، كانت السلطات الأمنية المغربية قد أوقفته في ميناء طنجة، في 26 يوليوز الماضي، على خلفية الاشتباه في صلته بـ »داعش » .

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة