أكادير تكرم محمد مجد

أكادير تكرم محمد مجد

تمتد الدورة العاشرة لمهرجان أكادير للمسرحية والفيلم القصيرين من 14 إلى 17 مارس 2013، بكل من مدرج غرفة التجارة والصناعة والخدمات والمركبين الثقافيين محمد جمال الذرة ومحمد خير الدين، بالإضافة إلى دور الأحياء بمدينة الانبعاث، كما ستتخلل المهرجان زيارات إلى مركبات ومراكز اجتماعية. ويواصل المهرجان تقليده الذي يقضي بأنه الحدث الوحيد الذي يلم شمل الفرق التي تشتغل على أصعب وأرقى منتوج مسرحي، من خلال خاصية التكثيف الغني للنص، في مدة لا تتجاوز 30 دقيقة، تقدم أثناءها فرجة مسرحية في غاية الإبداع، كما أنه يعتبر من بين أبرز المهرجانات التي تهتم بالفيلم القصير. وبالتالي، فإن نسخة 2013 تسعى من خلالها إدارة المهرجان إلى الانتقال إلى مصاف كبريات المهرجانات في العالم . وفي هذه النسخة العاشرة، سيتبارى المشاركون على جوائز المهرجان أمام لجنة تحكيم محترفة. فيما سيعود تكريم هذه السنة إلى فقيد السينما والمسرح المغربين، الفنان محمد مجد، الذي قدم الكثير من الإبداعات الجيدة وجسد، قيد حياته، أدوار في غاية الصعوبة، مكنته من دخول قلوب المغاربة من الباب الواسع . هذه النسخة العاشرة، التي تعتبر ملتقى للفنانين ومبدعين شباب سيتبادلون على مدار أربعة أيام تجارب فنية، اختيرت بعناية من طرف الإدارة الفنية التي عملت طول السنة على تتبع الانتاجات السينمائية والمسرحية في جميع ربوع المملكة، ومنذ أن رأى النور، أكّد المهرجان، من خلال تسع نسخ سابقة، على انتظامه ومكانته وملاءمته للمشاركين والمتتبعين لفعالياته بأنهم يتواجدون في فضاء مطابق للمعايير الدولية في المجال.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.