القضية التي جعلت شباط يضع يده في يد "البيجيدي"!

القضية التي جعلت شباط يضع يده في يد « البيجيدي »!

  • محمد   أسوار
  • كتب يوم السبت 24 يناير 2015 م على الساعة 14:26
معلومات عن الصورة : شباط وبنكيران حينما كان حزب الاستقلال في الحكومة

تفاجأ فاعلون جمعويون بشمال المغرب بتحالف حزب العدالة والتنمية وحزب الاستقلال ضد مشروع التقسيم الجهوي الجديد الذي يهدف على إلحاق مدينة الحسيمة بجهة طنجة تطوان .
وفي هذا الصدد قال شريف أدردك، رئيس جمعية  » أمازيغ صنهاجة الريف »، في تصريح لموقع « فبراير.كوم »، أن التقسيم الجهوي الجديد لب رغبة الفعاليات الجمعوية وسكان مدينة الحسيمة، خلافا للتقسيم السابق والذي كانت الحسيمة تابعة للشرق (وجدة ).هذا الأمر الذي أغضب بعض البرلمانيين المحسوبين على حزب الميزان و المصباح.
ويعزى هذا الأمر حسب رئيس الجمعية إلى كون التقسيم الجديد تعتبره تلك الأحزاب في خدمة مصالح حزب « الأصالة و المعاصرة « ، وأضاف أن التقسيم الجديد لا يخدم مصالح الحزبين المذكورين، مما جعلهم يبحثون عن إلحاقها بجهة فاس التي يهيمن فيها الاستقلاليون على مجالسها البلدية .

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة