فيديو.. مغربيان يلقنان درسا لهذا الصحافي الفرنسي على القناة "فرانس 2"

فيديو.. مغربيان يلقنان درسا لهذا الصحافي الفرنسي على القناة « فرانس 2 »

  • ياقوت الجابري
  • كتب يوم الأحد 25 يناير 2015 م على الساعة 8:39

لقنت مغربية ومغربي درسا لمقدم برنامج فرنسي معروف، قدم أحد ضحايا التطرف الديني في فرنسا، على أساس أنه مسلم متزوج من فرنسية.

فحينما تدخلت إحدى السيدات ضمن القاعة، قالت له مصححة أن الأمر يتعلق بفرنسي متزوج من فرنسية، وليس مسلما متزوجا من فرنسية، لأن الجنسية لا تبنى على أساس الديانة، ولم تكن هذه السيدة التي شرفت المفرب والمغاربة بملاحظتها على البلاتو الخميس المنصرم على الساعة الثامنة مساء في القناة الفرنسية الثانية، إلا رئيسة نادي القرن الواحد والعشرين، السيدة نجوى العطفاني.

الدرس الثاني قدمه الفرنسي الذي كان ضحية لخطوة غريبة، حينما عثر على اذن خنزير في حديقته، حيث قال بالحرف: » أنا فرنسي وأعتز بجنسيتي الفرنسية، ورغم ما حدث سأظل فرنسا وسأبقى مسلما.. »

الصحافي الفرنسي دافيد الذي خلط بين الجنسية والديانة بلع ريقه واعتذر بطرقة بدا من خلالها محرجا وغير قابل بالاعتراف بنوع من الأخطاء الذي يغذي العنصرية!!\

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة