«براد بيت»: قبل انجلينا لم تكن لي حياة واستئصال ثدييها جعلني أراها قوية أكثر

«براد بيت»: قبل انجلينا لم تكن لي حياة واستئصال ثدييها جعلني أراها قوية أكثر

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 22 مايو 2013 م على الساعة 17:51

كشف الممثل الشهير براد بيت عن أنه لم يكن سعيدا فى حياته مثل الآن وذلك على الرغم من إعلان شريكة حياته الممثلة انجلينا جولى أنها خضعت لعملية استئصال ثدي. وقال براد بيت فى حوار مع مجلة إسكواير الأمريكية « لدى أصدقاء قليلين وحفنة من الاصدقاء المقربين ولدى أسرتى وحياتى لم تكن سعيدة على هذا النحو من قبل ». ويشار إلى أن النجمين لديهما 6 أبناء هم مادوكس (11 عاما) و باكس (9 أعوام) و زاهار (8 أعوام) وشيلو (6 أعوام) والتوأم نوكس وفيفيان (4 أعوام). وردا على سؤال حول الصخب الدائم فى بيت الأسرة بسبب الأطفال قال براد بيت أنه لا يتمنى تغيير ذلك أبدا وأنه يفتقد أسرته عندما لا يكونون معه. وقال براد بيت « رأيت دائما إننى إذا أردت أن تكون لي أسرة فإنني أريدها أسرة كبيرة « . وأضاف « أحب أسرتى الكبيرة بصخبها وبما تحدثه من فوضى في المنزل و لا أحب عدم تواجدهم معي ». ووصف براد بيت انجلينا بأنها « بطلة » بعدما كتبت فى صحيفة نيويورك تايمز عن خضوعها لعملية استئصال ثديها بعد أن علمت بأن نسبة إصابتها بالسرطان 87%. وقال براد بيت « كان يمكنها أن تلتزم الصمت ولن يعلم أحد بشيئ ». وأضاف « ولكن كان من المهم لها أن تشارك قصتها مع الآخرين وأن يعلم الآخرون أن الأمر ليس بالمخيف بل على العكس يمكن أن يكون مصدر قوة ». وأضاف « إن حياته قبل الفنانة « أنجلينا جولى » فى 2004 لم تكن ذات قيمة، فيما يعتبر صفعة أخرى فى وجه زوجته السابقة ‘جنيفر أنيستون’ التى أنهى زواجه بها فى عام 2005 بعد زواج دام سبع سنوات. وتابع ‘براد بيت’ تصريحاته قائلاً: « شعرت لفترة طويلة من حياتى بأننى تائه بسبب الدمار الذى أحدثته لنفسى جراء المخدرات، ولكن ادركت أننى أهدر فرصة .

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة