رئيس مجلس المنافسة يدعو إلى إصلاحات في الميادين الجوهرية وتخليق المعاملات

رئيس مجلس المنافسة يدعو إلى إصلاحات في الميادين الجوهرية وتخليق المعاملات

  • محمد   أسوار
  • كتب يوم الإثنين 26 يناير 2015 م على الساعة 11:22

نظم قطاع المهندسين الاتحاديين بجهة الدار البيضاء ندوة تحت عنوان  » التنافسية الصناعية و تنظيم الأسواق » قام بتأطيرها عبد العالي بن عمور ، رئيس مجلس المنافسة.
وأثار عرض المحاضر إشكاليات عدة،منها،التنافسية المرهونة بتكاليف الإنتاج والبيئة المحيطة بها وطنيا ودوليا والتي تعد عاملا لا محيد عنه يؤثر دوما في النمو.
كما رصد المحاضر حقائق وواقع الحياة الاقتصادية للتجربة المغربية حيث أكد على كون المنافسة تتوخى تحقيق ثلاثة أهدامن بينها، تخليق المعاملات،تحقيق التنمية الإقتصادية وتحسين الأوضاع الاجتماعية باﻹضطلاع بالقوة الشرائية للمستهلكين.
وأضاف ذات المتدخل أن اقتصاد السوق في حد ذاته لا يتسبب في المشاكل الاقتصادية والأزمات الناجمة عنها بقدر ما تسبب في ذلك تدخلات الدولة الغير المناسبة وفي عدم تدخلها ضد الممارسات المضادة للمنافسة والناسفة لها كالريع المتجدر في المجتمع، وعليه، فان المشاكل لا تلازم بالضرورة اقتصاد السوق بذاته ولكن تكمن في صعوبات الاستيعاب الذكي لمقومات منطق السوق هاته.

ومن جانب اخر، تزداد المشاكل حدة نتيجة عدم معالجة الأوضاع المزرية لمهمشي العولمة وضحاياها، على حد تعبيره.
وأشار أنه إذا كان اقتصاد السوق يعزز التنافسية ويرقى بالإنتاجية محققا نموا اكيدا، فإن التقاطع بين ما هو اقتصادي محض وما هو اجتماعي خالص غير بديهي بل صعب المنال؛ مما ينتج عنه إلى انزلاقات ومزايدات وفقدان التوازنات،لا سيما تلك الأساسية منها.
وأكد بن عمور أن المغرب عانى ومزال يعاني من هذه الاختلالات على غرار بلدان عديدة ، بالرغم من احتفاظه بمستوى نمو لا يستهان به مقارنة بالمعدل العالمي للنمو، و من أجل تجاوز هذه الأوضاع غير السليمة والمسيئة للتنمية والتطور، يتعين القيام، اليوم وليس غدا، بالإصلاحات الكبرى التي تهم ميادين جوهرية كالعدالة والتربية والتعليم والتكوين والبحث العلمي، مرورا بإصلاح صناديق التقاعد والمقاصة وعلاقات الشغل أيضا .

أكتب تعليقك

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن أراءهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من الموقع.

Je respecte bcp ce Monsieur , ce qu’il a dit est tout a fait logique

مواضيع ذات صلة