حياة سحاقية بإخراج تونسي تفوز بسعفة "كان" الذهبية

حياة سحاقية بإخراج تونسي تفوز بسعفة « كان » الذهبية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 26 مايو 2013 م على الساعة 17:07

حصل فيلم للمخرج الفرنسي تونسي الأصل عبد اللطيف كشيش حول حياة فتاة سحاقية على جائزة السعفة الذهبية المرموقة لمهرجان كان السينمائي، الذي اختتم فعالياته الأحد. وذهبت جائزة لجنة التحكيم لفيلم للمخرج الفلسطيني هاني أبو أسعد.   فاز فيلم « حياة أديل » للمخرج الفرنسي التونسي الأصل عبد اللطيف كشيش بجائزة السعفة الذهبية في مهرجان « كان » السينمائي في دورته السادسة والستين، التي اختتمت فعالياتها الأحد (26 مايو/ أيار 2013). وتفوق فيلم « حياة أديل » بجزئيه الأول والثاني على 19 فيلماً في المسابقة الرسمية الرئيسية لأضخم مهرجانات السينما في العالم.   وتدور قصة الفيلم حول مراهقة ترتبط بعلاقة سحاقية مع فتاة ذات شعر أزرق وتنتمي إلى طبقة اجتماعية مختلفة عنها. وأثنت لجنة التحكيم على الرقة والإنسانية في تصوير الحب بين الفتاتين، بشكل « لم يسبق تناوله في السينما من قبل ».   ولدى إعلانه عن الفائز، قال رئيس لجنة التحكيم ستيفن سبيلبرج إن لجنة التحكيم قررت منح الجائزة بشكل استثنائي ليس فقط لكشيش (52 عاما) ولكن أيضا لبطلتي الفيلم أديل إكسارتشوبولوس وليا سيدو.     ومع أن الفيلم يحتوي على بعض أطول المشاهد وأكثرها صراحة وتفصيلا عن السحاقية الجنسية التي يتم تصويرها في فيلم عادي، إلا إنه يظهر تعاطف استثنائي نحو شابتين عاشقتين تلعب دورهما إكسارتشوبولوس وليا سيدو.   وفي مسابقة جوائز التمثيل، نال الممثل الأمريكي بروس ديرن جائزة أحسن ممثل عن فيلمه « نبراسكا »، بينما فازت الممثلة الفرنسية بيرينيس بيجو بجائزة أحسن ممثلة عن فيلمها « الماضي ».   أما جائزة لجنة التحكيم فذهبت لفيلم « عمر » للمخرج الفلسطيني هاني أبو أسعد، الذي سبق وأن فاز فيلمه « الجنة الآن » بجائزة أيضاً. ويصوّر فيلم أبو أسعد الجديد عاشقين يمزقهما الشك والخيانة في الضفة الغربية المحتلة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة