220152142019

هذا هو القمر الصناعي الذي أطلقته إيران للمراقبة

اطلقت ايران الاثنين قمرا صناعيا جديدا للمراقبة هو الاول منذ 2012 و »وضع بنجاح » في المدار على ارتفاع 450 كم عن سطح الارض,، بحسب وسائل اعلام رسمية ايرانية، حسب ما جاء في وكالة الأنباء الفرنسية.

وافادت محطة التلفزيون الرسمية التي بثت لقطات الاطلاق ان « القمر الصناعي فجر الذي يزن 52 كلغ اطلق بنجاح ووضع في المدار على ارتفاع 450 كلم ».

واضافت ان « الصاروخ الحامل للقمر يبلغ طوله 21 مترا بوزن 26 طنا وسرعة ثمانية الاف متر في الثانية ».

واعطى الرئيس حسن روحاني الامر باطلاق القمر الصناعي قائلا « لقد دخل علماؤنا مرحلة جديدة من غزو الفضاء (…) سنواصل السير على هذه الطريق لتلبية حاجاتنا في المجال الفضائي ».

وذكرت وكالة انباء الجمهورية الاسلامية في ايران (ارنا) ان القمر الصناعي هو الرابع الذي يرسل الى الفضاء من صنع ايراني.

وقد ارسلت ايران الى الفضاء ثلاثة اقمار صناعية بين العامين 2009 و2012 كما ارسلت كبسولتين اولاهما في شباط/فبراير 2010 وبداخلها جرذ وسلاحف وحشرات في حين ارسلت في الثانية في كانون الثاني/يناير 2013 مع قرد. وقد عادت جميعها احياء بحسب وسائل الاعلام الرسمية.

من جهتها, اشارت قناة « العالم » الناطقة بالعربية الى قدرة القمر الصناعي الجديد على « التقاط صور واضحة للارض ».

وتم اطلاق فجر بواسطة الصاروخ « سفير فجر » الذي بنته منظمة الصناعات الفضائية التابعة لوزارة الدفاع الامر الذي « يؤكد قدرة ايران على بناء صواريخ حاملة للاقمار الصناعية » وفقا لوزير الدفاع حسين دهقان.

ويشتبه الغرب في ان ايران تستخدم تكنولوجيا اطلاق الاقمار الصناعية من اجل تطوير منصات صورايخ بالستية طويلة المدى قادرة على حمل شحنات تقليدية او نووية. وهو ما تنفيه طهران مؤكدة ان برنامجها الفضائي مخصص لغايات سلمية.

وقد نددت القوى الغربية في الاعوام الاخيرة باطلاق ايران الاقمار الصناعية.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.