هكذا توفي شاب في إحدى كوميساريات خنيفرة !

هكذا توفي شاب في إحدى كوميساريات خنيفرة !

  • عبد اللطيف   فدواش
  • كتب يوم الثلاثاء 03 فبراير 2015 م على الساعة 9:33

أفاد مصدر أمني لـ »فبراير.كوم »،  أن شابا اتهم في ملف العنف ضد الأصول، تحت تأثير المخدرات، كان موضوع مسطرة قضائية، توفي بعد « عارض صحي » بمقر دائرة الشرطة.
وأوضح مصدر أمني بالمنطقة الإقليمية للأمن بخنيفرة أن المتهم، الذي كان تحت تأثر المخدرات، توفي في الرابعة عصرا بالمستشفى الإقليمي لخنيفرة.
وكانت المصالح الأمنية بخنيفرة، أمس الاثنين 2 فبراير الجاري، استقدمت المتهم، الذي يبلغ من العمر 25 سنة، على خلفية شكاية تقدمت بها والدته إلى النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بخنيفرة، تتهمه فيها بالعنف في حق الأصول، والسرقة تحت التهديد، وإدمان الكحول والتخدير.
وأكد مصدر « فبراير.كوم » أن المتهم، الذي كان برفقة والدته بمقر دائرة الشرطة المختصة ترابيا، انتابه عارض صحي طارئ، نتيجة مضاعفات الإدمان، التي كان تحت تأثيرها، ما استدعى نقله على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي لتلقي الإسعافات الضرورية، قبل أن توافيه المنية في حدود الساعة الرابعة عصرا داخل المؤسسة الصحية.
وأوضح المصدر الأمني أن الشرطة القضائية فتحت بحثا في الموضوع، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، استمعت خلاله لوالدة الهالك، ولعدد من الشهود، كما تم إيداع الجثة بمستودع الأموات، رهن التشريح الطبي، لتحديد الملابسات الحقيقية للوفاة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة