تكسير الزجاج

ضابط يلطم رأسه بالزجاج احتجاجا أمام ارميل

اصطدمت الزيارة التفقدية التي قام بها وفد من المديرية العامة للأمن الوطني، يترأسه بوشعيب ارميل، المدير العام للمؤسسة نفسها، بحادث، وصفته مصادر متطابقة بالعرضي، إثر غضبة انتابت شرطيا برتبة ضابط، أفقدته صوابه وجعلته يلطم رأسه بزجاج بوابة البناية الحديثة للأمن الوطني بمنطقة مولاي رشيد بالبيضاء.
وأفادت يومية « الصباح »، في عدد يوم غد الأربعاء، أن الحادث وقع الأحد الماضي، وحضره والي أمن البيضاء ومجموعة من الأطر، التي كانت ترافق المدير العام للأمن الوطني، في زيارة تفقدية إلى البناية الجديدة للمنطقة الأمنية مولاي رشيد، يومين قبل موعد افتتاحها، الذي جرى أمس (الثلاثاء).
وأثناء وصول الوفد إلى المقر الجديد، ومروره من أمام الضابط، انتبه المدير العام للأمن الوطني، إلى عدم تأدية الضابط للتحية العسكرية على الوجه الأنسب، فاستغرب ذلك، إذ يعتبر من أدبيات التكوين الشرطي، ولام صاحب التحية، كما أمر في الآن نفسه بإخضاعه لمسطرة البحث، التي غالبا ما تنتهي بعقوبة تأديبية تستلزم إعادة التكوين بالمعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة.
وكاد الحادث يربك الزيارة التفقدية، خصوصا أنه بعد توجه الوفد إلى أول موفق لمعاينته، سمع دوي تكسير الزجاج، فبادر المدير العام للسؤال عن مصدره ليتبين أنه الضابط نفسه الذي أمر قبل ثوان بإحالته على البحث.
وعلم من المصادر نفسها أن الضابط انتابته حالة غضب بعد سماعه قرار تأديبه، فكانت ردة فعله غير محسوبة بأن لطم رأسه مع الزجاج، الذي هوت أجزاء قوة الضربة وأطلقت دويا.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.