الشرطة القضائية لأمن بنمسيك في عملية سابقة لإيقاف متهم

قصة محاولة اختطاف شابة وأختها القاصر في الدار البيضاء

أوقفت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن مولاي رشيد، أخيرا، متهم سبق أن كان مبحوثا عنه، من أجل المشاركة في مجموعة من السرقات، حيث تعرف عليه ضحاياه. وأحيل المتهم على القضاء، بعد وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، والتحقيق معه، من أجل تكوين عصابة إجرامية متخصصة في السرقة ومحاولة الاختطاف.
وأفاد مصدر أمني أن الشرطة أوقفت المتهم في إطار ملف مفتوح، إتماما للتحريات، ومتابعة للقضايا السابق أن قدم من أجلها أشخاص متورطين في عمليات السرقات أو غيرها، وأنها بعد الوقوف على مجموعة من المعطيات الجنائية، والمعلومات المستقاة من طرف مشاركيه، الذين تم إيقافهم وتقديمهم إلى العدالة.
وأضاف المصدر أن المتهم بعد تنقيطه، تبين أنه مبحوث عنه من أجل عمليتين للسرقة، إحداهن كانت بالعنف، والتهديد بالسلاح الأبيض، في حق شاب عشريني، سرق منه مبلغ مالي، وهاتف محمول، فيما العملية الثانية، كانت، أيضا، تحت التهديد بالسلاح الأبيض، في حق فتاة رفقة أختها القاصر، حاول، بمعية شريكيه، اختطافهما، بعد سرقة هاتفيهما المحمولين، لولا تدخل بعض شباب الحي، الذين تتبعوا خطواتهم، لكنهم فروا قبل التمكن منهم.
واشار المصدر إلى أن المتهم اعترف بالمنسوب إليه، وأكد على أنه كان رفقة مشاركيه لحظة القيام بالعمليتين.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.