لوموند تنشر تحقيقا عن ثروة محمد السادس ساعات قبل لقاء الملك بهولاند

لوموند تنشر تحقيقا عن ثروة محمد السادس ساعات قبل لقاء الملك بهولاند

  • فبراير. كوم
  • كتب يوم الإثنين 09 فبراير 2015 م على الساعة 11:33
معلومات عن الصورة : الملك يكلف محاميه بالدفاع عن طفلة تعرضت للاغتصاب في الدار البيضاء

كما كان متوقعا نشرت الصحيفة الفرنسية لوموند « تحقيقا » عن ثروة الأسرة الملكية، عبر النبشفي حسابات بنكية في الخارج وممتلكات عقارية وأسهم في شركات كبرى.

واعتبرت صحيفة لوموند أن « الأسرة الملكية المغربية من زبناء HSBC Private Bank. حسب وثائق، قالت إنها « سرية »، حصلت عليها الصحيفة، مشيرة إلى أن هناك حسابا بنكيا باسم جلالة الملك محمد السادس، تم فتحه بتاريخ 11 أكتوبر سنة 2006 لدى HSBC Private Bank بجينيف »، ورصيد هذا الحساب، حسب لوموند 7.9 مليون أورور.

وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى أن الكشف عن وجود حساب بنكي باسم الملك مفتوح في سويسرا يطرح إشكالا سياسيا محرجا، هذا في الوقت الذي اعتبرت أن المبلغ الموضوع في هذا الحساب متواضع، حسب الصحيفة ذاتها، يناهز 8 ملايين أورو، مقارنة مع الثروة الشخصية للملك قدرتها مجلة « فوربس » سنة 2014 بـ 1.8 مليار أورو.

يذكر أن موقع Le360، كان في مقال استباقي أشار إلى أن صحافيين فرنسيين يستعدان لنشر «تحقيق صحافي» في جرائد دولية بخصوص أرصدة بنكية في الخارج في ملكية الملك محمد السادس وبعض أعضاء العائلة الملكية. موضحة أن معلومات متداولة سيتم تقديمها، بدون شك، وكأنها «سبق صحافي». هذه هي الأسباب الحقيقية وراء هذه الخطوة.
ولم يفت الموقع إلى ربط نشر الصحيفة للتحقيق للتشويش على عودة العلاقات المغربية الفرنسية إلى طبيعتها، بعد توثر لمدة سنة تقريبا، مشيرة إلى أن أوساطا فرنسية- مغربية وأخرى جزائرية، مدعومة من طرف جماعة معادية للمملكة، تحاول الإقدام على مبادرة موسعة على أمل خلق توثر جديد بين باريس والرباط.

وأكدت أن هناك صحافييْن فرنسيين يستعدان لنشر ما سموه «تحقيقا صحافيا» حول رصيد بنكي للملك وبعض أعضاء العائلة الملكية، بحيث قام الصحافيان بتوجيه أسئلة، على شكل استجواب بوليسي، إلى الكاتب الخاص للملك وبعض أعضاء العائلة الملكية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة