ما كتبه المفكر العروي عن هجمات 16 ماي | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

ما كتبه المفكر العروي عن هجمات 16 ماي

  • الياقوت   الجابري
  • كتب يوم الثلاثاء 10 فبراير 2015 م على الساعة 9:59

هذا ما كتبه المفكر المغربي عبد الله العروي في كتابه الأخير "خواطر الصباح" والذي يشمل الفترة من 1999 إلى 2007، وهو الكتاب الذي سينزل الأسواق بمناسبة معرض الكتاب

معلومات عن الصورة : عبد الله العروي

« كانت الشرطة منشغلة بتنظيم الحفلات، فاغتنم البعض الفرصة وفجروا أربع قنابل في أماكن رمزية، عودة إلى وضع الستينيات. يلعب الإسلاميون دور اليسار. وقد تكشف الأيام عن توافقات مقلقة » … هذا ما كتبه المفكر عبد الله العروي في « خواطر الصباح » التي ستصدر في الأسواق بمناسبة معرض الكتب، والذي سيفتتح أبوابه في الخميس من هذا الأسبوع.

الخاطرة هاته كتبها في الإثنين 19 ماي 2003، ثلاثة أيام بعد الانفجارات التي هزت الدار البيضاء، وفي الثلاثاء 27 ماي من نفس السنة عاد وكتب : »قالت إن مظاهر ضخمة نظمت البارحة الإثنين للتنديد بما حصل قبل أسبوع ومُنع الإسلاميون من المشاركة فيها. وقبل أيام علقت ملصقات تحمل الخمسة مكتوب بداخلها « ما تقيش بلادي » .. هكذا .. منطم هذه الحملة هو صاحب الحملة السابقة.

إعادة شريط قديم . بالنسبة إلى جيلنا على الأقل.

تقوم الدولة بحملة الهدف منها توحيد الرأي في اتجاه معين. إذا سايرتها، فهذا هو المطلوب، وإذا اختلفت معها ولو جزئيا استغل الموقف هذا الطرف أو ذاك دون أدنى تأثير في الواقع.

الأجدى إذا الانكباب على العمل الفكري. إن لم ينفع اليوم، وهو الأرجح، فقد ينفع غذا. كلما بدأنا نفكر في ما هو مهم ألهانا العارض ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة