ممتلكات حكومة عباس الفاسي تحت مجهر المجلس الأعلى للحسابات

ممتلكات حكومة عباس الفاسي تحت مجهر المجلس الأعلى للحسابات

يدقق المجلس الأعلى للحسابات في ثروات وزراء حكومة عباس الفاسي التي انتهت ولايتها قبل شهرين، وذلك للمقارنة بين حجم ثرواتهم قبل توليهم الحقائب الوزارية، والتغييرات التي طرأت عليها بعد انتهاء مهامهم، كما جاء في يومية « أخبار اليوم » في عددها ليوم الثلاثاء 20 مارس الجاري، والتي أضافت إن غرفة التصريح بالممتلكات التابعة للمجلس الأعلى للحسابات بصدد رصد ثروات الوزراء الذين غادروا مناصبهم كخطوة أولى، ولم تستبعد اليومية بناء على مصادرها أن يتم توجيه ملاحظات إلى مجموعة من الأشخاص المعنيين في حالة الوقوف على مخالفات.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.