مستثمرون صغار بالبورصة فقدوا كل مدخرتهم يطالبون بحمايتهم

مستثمرون صغار بالبورصة فقدوا كل مدخرتهم يطالبون بحمايتهم

طالب العديد من المستثمرين الصغار ببورصة الدار البيضاء بحمايتهم من الخسائر التي يتكبدونها يوميا منذ أكثر من أربع سنوات، جراء تراجع أداء سوق القيم المغربي، والخسائر المتتالية، التي جعلت أغلبية المستثمرين خصوصا الصغار منهم، يفكرون في خلق جمعية أو هيئة لحماية مصالحهم. وصب هؤلاء المستثمرين الصغار الذين حضروا ندوة من تنظيم بورصة الدار البيضاء يوم الإثنين الماضي، جام غضبهم على مسؤولي الشركات المدرجة، بسبب ما أسموه قلة التواصل وعدم فتح الأبواب أمامهم من أجل الإنصات إلى مشالكهم، التي يتخبطون فيها منذ سنوات. حيث أكد أحدهم خلال مداخلته أنه خسر كل مدخراته التي وظفها في شراء الأسهم، التي عرفت تراجعات كبيرة وصلت في بعض الأحيان إلى خسارة أكثر من ثلثي قيمتها. وقال علي هشامي مدير التحليل والبحث بالبنك الشعبي أن هناك بالفعل نقصا في التواصل مع المستثمرين في البورصة، حيث لا يتعدى عدد الخرجات الإعلامية للشركات المدرجة التي يقرها القانون خرجتين فقط.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.