63 %من المقاولات تعترف بوجود الرشوة في الصفقات

63 %من المقاولات تعترف بوجود الرشوة في الصفقات

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 05 يوليو 2012 م على الساعة 21:11

  كشفت دراسة رسمية أنجزها مكتب دراسات لفائدة مجلس المنافسة، التابع لرئيس الحكومة، والذي يرأسه عبد العالي بنعمور، عن أرقام صادمة عن انتشار الرشوة والمحسوبية في الصفقات التي تفتحها الإدارات والمؤسسات العمومية للدولة في وجه العموم.   وقالت يومية « المساء » التي أوردت الخبر في عدد الجمعة 6 يوليوز الجاري، أن 63 في المائة من المقاولات التي شملتها الدراسة أقرت بوجود الرشوة في تفويت الصفقات العمومية، في حين قالت 54 في المائة من هذه المقاولات، إن هذا المجال يعاني من المحسوبية.   وأضافت نفس اليومية أن 44 في المائة من المقاولات تجد صعوبة في الحصول على المعلومات المرتبطة بالصفقات العمومية، الشيء الذي يضطرها إلى اللجوء إلى شبكة علاقاتها المهنية .. كما أوردت الدراسة، كما جاء في نفس اليومية، أن الإدارة المغربية لا تمنح، المقاولات التي يتم إقصاؤها من الصفقات العمومية، معلومات ومعطيات كافية عن أسباب إقصائها من السباق.   ووفق الدراسة، فقد اشتكى نحو 36 في المائة من المقاولات التي خاضت غمار المنافسة على الظفر بصفقات عمومية، من وقوعها ضحية إقصاء ومساطر تفويت غير عادلة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة