متاعب مزوار وبنسودة تتفاقم أمام الشرطة

متاعب مزوار وبنسودة تتفاقم أمام الشرطة

سيواجه صلاح الدين مزوار أيام عصيبة بعد تفاعل قضية التعويضات الخيالية، من خلال الاستماع إليه في إطار بحث قضائي والشروع في الخطوات الأولى للإطاحة به من رئاسة التجمع الوطني للأحرار. وقالت « أخبار اليوم » التي أوردت الخبر أن تقريرا كاملا حول الفترة التي قضاها مزوار وزيرا للمالية والاقتصاد في الحكومة السابقة قد رُفع إلى رئاسة الحكومة وإلى جهات عليا، كما أن الاستماع إلى مزوار والخازن العام للمملكة، نور الدين بنسودة، من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية في الأسبوع المقبل بات مؤكدا، كما أومأ إلى ذلك وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، عندما أشار إلى فتح بحث قضائي في الموضوع. ومن جهة أخرى، أحدث الخبر رجة في صفوف الأحرار واربكت قياداته إلى درجة أن بعضهم بدأ يتحدث عن اختيار خليفة للرئيس مزوار في انتظار التحقيق معه للحسم في موضوع الرئاسة

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.