بعد بنعلو وعليوة مسؤولون كبار يتحسسون رؤوسهم

بعد بنعلو وعليوة مسؤولون كبار يتحسسون رؤوسهم

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 06 يوليو 2012 م على الساعة 22:58

  بعد أن امتدت يد العدالة إلى عبد الحنين بنعلو، وإلى خالد عليوة، أحد زعماء الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أخذ العديد من رؤساء المؤسسات العمومية يتحسسون رؤوسهم ويضعون أيدهم على قلوبهم، خشية أن تشملهم العاصفة الحالية التي تحصد من يشتبه في كون أيدهم امتدت إلى المال العام.   وتقول مصادر مطلعة كما جاء في « أخبار اليوم » في عدد نهاية الأسبوع، إن العديد من هؤلاء المسؤولين يحاولون هذه الأيام التقرب من الحكومة الملتحية، كما يحاول العديدون منهم تنظيف ملفاتهم مما علق بها من شوائب مشبوهة، بالخصوص بعد التهديدات الواضحة التي أطلقها رئيس الحكومة عبد الإلاه بنكيران.   ولعل أكثر ما يخشاه هؤلاء المسؤولون وهو الطريقة غير الواضحة التي يعتمدها المجلس الأعلى للحسابات لتحديد المؤسسات العمومية والإدارات التي سيسلط عليها أضواءه الكاشفة الفاضحة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة