«طوطال المغرب» تحصل على تصديق نظام إدارة الجودة الخاصة بالوقود | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

«طوطال المغرب» تحصل على تصديق نظام إدارة الجودة الخاصة بالوقود

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 20 ديسمبر 2012 م على الساعة 9:59

  حصلت «طوطال المغرب» أخيرا، على تصديق الجودة «إيزو 9001-2008» عن نظامها الخاص بتدبير الجودة الخاصة بالوقود، لتكون بذلك أول موزع للوقود في المغرب يحصل على هذه الشهادة، التي أتت لتكافئ جهود الشركة من أجل ضمان مستوى عال من مراقبة ومتابعة جميع مراحل استخدام الوقود، ابتداء من التموين إلى غاية التوزيع النهائي مرورا بالتخزين والنقل.   هكذا، تعمل الشركة، عبر نظام تدبير الجودة، على تحليل جودة الوقود المشترى محليا أو المستورد، للتأكد من محافظته على جودته ومطابقته لقواعد القانون المغربي، إلى جانب تجهيز شاحنات النقل بأدوات تحديد الموقع الجغرافي التي تساعد على ضمان تتبع الوقود المنقول في الوقت المناسب وتضمن جودة المعدات ونظافة الشاحنات، وذلك لضمان تسليم منتوج يستوفي متطلبات الجودة، إلى جانب منح جميع محطات-الخدمات الأدوات اللازمة للتحقق من الوقود يوميا والسهر على الصيانة المنتظمة للخزانات والتجهيزات، زيادة على قيام المختبرات المتنقلة المستقلة باختبارات في محطات الخدمات لمراقبة جودة الوقود المقدم للزبناء في عين المكان.   تعد «طوطال المغرب»، التي توجد في المغرب منذ أزيد من 80 عاما، فاعلا رئيسا في كل أسواق منتجات النفط، خاصة محطات الخدمات، والزبناء الصناعيين، ومواد التشحيم،و الطيران والغاز. ومنذ إنشائها، واكبت الشركة باستمرار التنمية الاقتصادية بفضل برامجها المهمة الخاصة بالاستثمار. واليوم تسوق «طوطال المغرب» مليون طنا سنويا من المنتجات النفطية وتتوفر على أكثر من 270 محطة للخدمة في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك 8 في الطرق السيارة.مع المستهلكأفادت دراسة أجريت عبر الإنترنت بخصوص استعمال الشبكة العنكبوتية في المغرب أن 57.4 في المائة من الأشخاص المستجوبين يقضون أزيد من أربع ساعات في الإبحار عبر مواقع الشبكة. وأشارت الدراسة٬ التي نشرت نتائجها بداية الأسوع الجاري وأجرتها مؤسسة الدراسات واستطلاع الرأي «أفيرتي ماركت روسيرش إي آنتيليجونس» بشراكة مع «ماروك نيميريك كلوستر»٬ أن الحاسوب المحمول يبقى الجهاز الأكثر استخداما من قبل المبحرين على شبكة الإنترنت بمعدل 88 في المائة متبوعا بالهاتف المحمول بـ 55 في المائة، فيما لا تتعدى نسبة استخدام الحاسوب العادي 41 في المائة. وحسب الدراسة نفسها٬ فإن 75 في المائة من العينة المستجوبة يستخدمون الإنترنت ذي الصبيب العالي متبوعا بالإنترنت من الجيل الثالث٬ مسجلة أن 94 في المائة من مستخدمي الإنترنت يقومون بذلك انطلاقا من منازلهم فيما 42 في المائة منهم يرتبطون بالشبكة في مكان العمل. وكشفت الدراسة عن أن الإنترنت يستخدم بالدرجة الأولى في إرسال وتلقي الرسائل الإلكترونية بنسبة 66 في المائة، وفي الاستخدام المهني بـ 45 في المائة، وللتواصل مع الأقارب بـ 40 في المائة، وفي عمليات الشراء بـ 7 في المائة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة