بنك مركزي عربي لحماية رؤوس الأموال وتنقلها بين الدول العربية

بنك مركزي عربي لحماية رؤوس الأموال وتنقلها بين الدول العربية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 16 يناير 2013 م على الساعة 19:43

دعا عدنان أحمد يوسف، رئيس اتحاد المصارف العربية، خلال افتتاح الجلسة الثانية لأعمال منتدى القطاع الخاص العربي التحضيري في دورته الثالثة للقمة العربية الاقتصادية والاجتماعية، إلى أهمية إنشاء بنك مركزي عربي يخدم البنوك في الدول العربية، ويسهم في حماية رؤوس الأموال وتنقلاتها بين الدول. وأوضح أن البنك المركزي العربي يقوم بإدارة السيولة بين البنوك في الدول العربية، مبيناً أن من شأن البنك المركزي حماية رجال الأعمال المستثمرين في الدول، ويسهم في الحد من تذبذب العملات. وحول واقع البنوك العربية في 2012، عبر عدنان يوسف أن تقييم البنوك العربية في العام الماضي جيد في بداية عام 2012 وأنها ستختم عامها بنتائج جيدة، وهي ما بدأت تظهر مع بداية العام الجاري ورأينا نتائج بعض البنوك السعودية الجيدة. وقال: إن البنوك العربية في 2012 نمت في صافي الأرباح بحدود 8 في المائة وهذا يعد في المتوسط مع انتظار نتائج الربع الأخير من العام الماضي. ولفت النظر إلى أن هناك معوقات تعوق توسع البنوك العربية في الدول، منها قفل بعض الأسواق مثل دول الخليج التي لديها تشديد على تواجد البنوك العربية في المنطقة، وعند بعض الدول لديها عدد المؤسسات المالية كثيرة وهذا ليس مقياساً، بل يجب أن تدمج البنوك الصغيرة، وإنشاء كيانات مالية قوية، مشيراً إلى أنه على سبيل المثال في السعودية نجد هناك معوقات كثيرة رغم الاتفاق بين دول مجلس التعاون الخليجي. وأكد على أهمية تكرار المنتدى مرتين في العام الواحد، لطرح أفكار جديدة ومتابعة ما تم إقراره في المنتديات السابقة، مبيناً أن القطاع الخاص حالياً يقوم بدور كبير في الدول العربية ويجب أن يعطى الفرصة للقيام بهذا الدور

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة