أسعار الدجاج والخضر ترتفع لمستويات قياسية في غياب لجن المراقبة | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

أسعار الدجاج والخضر ترتفع لمستويات قياسية في غياب لجن المراقبة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 19 يناير 2013 م على الساعة 15:39

رغم انحباس موجة الصقيع التي ساهمت في رفع أسعار الخضر والفواكه إلى مستويات قياسية خلال الأسابيع الماضية، ووجود عرض يفوق الطلب بسوق الجملة للخضر والفواكه في مدينة الدار البيضاء، فإن أسعار الخضر ماتزال مرتفعة في الأسواق.  وفيما بيع الصندوق الواحد من الطماطم صباح أمس الجمعة، بسعر تراوح ما بين 80 و90 درهما للصندوق الذي يضم 30 كلغ، فإن سعر الكيلوغرام الواحد من الطماطم بيع في السوق المركزي المعروف بـ»مارشي سنطرال» بسعر 10 دراهم للكيلوغرام الواحد. وأكد فريد الإدريسي، رئيس الجمعية المغربية للتجار والخدمات بسوق الجملة للخضر بالدار البيضاء، في اتصال هاتفي، أن الخضر موجودة بوفرة في السوق، مضيفا أن سعر الكيلوغرام الواحد من البطاطس يباع ما بين درهم و80 سنتيما ودرهمين ونصف للكيلوغرام الواحد، بينما يتراوح سعر الجزر بالجملة مابين درهم ودرهمين، في حين يباع الكيلوغرام الواحد من الجلبان بسعر يتراوح ما بين 4 و5 دراهم. وعزا المصدر ذاته ارتفاع الأسعار في الأسواق، إلى وجود وسطاء بسوق الجملة يتاجرون في الأمن الغذائي للمواطنين ويضايقون على تجار الجملة باستمرار، كما أن تجار التقسيط يفرضون أسعارا على المستهلكين أمام غياب لجن مراقبة الأسعار.  وأوضح رئيس الجمعية المغربية للتجار والخدمات بسوق الجملة للخضر بالدار البيضاء، أن أسعار الخضر والفواكه تتباين في مدينة الدار البيضاء من منطقة لأخرى، لتبلغ مداها في الأحياء الراقية كما هو الحال في أحياء المعاريف وبوسيجور والصخور السوداء التي يسعر تجارها أسعارا خاصة بهم في غياب أية مراقبة. ولم يقتصر الغلاء هذه الأيام على الخضر والفواكه فقط، بل امتد أيضا ليشمل الدجاج، فقد قفز سعر الكيلوغرام الواحد من الدجاج الرومي إلى 24 درهما، بينما يباع «الكروازي» بـ17 درهما، في وقت لم يكن سعر هذه النوع من الدجاج يتجاوز 11 درهما، أما الدجاج البلدي فأصبح يباع بسعر51 درهما للكيلوغرام الواحد . هذا الارتفاع الصاروخي الذي شهدته أسعار الدجاج عزاه مصدر من الفيدرالية البيمهنية للدواجن إلى انخفاض درجات الحرارة، ونفوق عدد من الدواجن وارتفاع أسعار الأعلاف بما في ذلك الذرة والصوجا في الأسواق العالمية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة