السي عباس يحمل مسؤولية الأسنان الفاسدة للمغاربة لحكومة بنكيران

السي عباس يحمل مسؤولية الأسنان الفاسدة للمغاربة لحكومة بنكيران

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 08 يوليو 2013 م على الساعة 13:00

كان بعض سكان الدواوير المجاورة ينتظرون دورهم تحت أشعة الشمس الحارقة. وعلى الرغم من الحرارة الشديدة، شكل العديد من المتفرجين، دائرة حول الكرسي المحمول تحت ظلال شجرة قديمة. عباس، الذي يقوم بمهمة قلع الأسنان منذ سنوات، يمارس تخديرا لفظيا غريبا لتخفيف ألم زبنائه.   ـ هل تحس بالألم ؟ يسأل عباس.   يتشبث الزبون بذراعي الكرسي، ويفتح عينيه، بينما يبلل العرق جبينه بغزارة. يحاول بعضهم أن يسحب يدي عباس الوقحة من فمه، من أجل الإجابة، ربما بعبارة لها ما لها من فظاظة، ولكنهم يواجهون عضلاته القوية وصوته المهيمن.   ـ أهْدى عْليَّ آلْخْرا ! إخلع عني يديك ! أنا أعلم أنك تتألم. ولكن الخطأ لمن، هاه؟ هل أنا المسؤول ؟ لا: المسؤول هو الحكومة ! سجل هذا جيدا في دماغك. إذا كان لديك أسنان فاسدة، وإذا كنت تتألم الآن، فهذا خطأ الحكومة.  فلا يبقى للزبون إلّا الاستقالة، فيغلق عينيه ويهز رأسه.   يمضي عباس في مساجلات ضد الحكومة. أي حكومة. جميع الحكومات. يصرخ ضد الحكومات المتعاقبة حتى يتم سحب الأسنان. بعدها يلتفت ويصرخ في وجه المشاهدين اللذين يتفرجون بدون إذن وبلا حشمة على أفواه زبنائه المفتوحة.   آه من أسواق قرانا لم تعد ما كانت عليه.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة