حامي الدين : قنوات الجينرال العرايشي قلاع محصنة وهناك أقلام مأجورة تمارس الصحافة !!

حامي الدين : قنوات الجينرال العرايشي قلاع محصنة وهناك أقلام مأجورة تمارس الصحافة !!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 07 مايو 2014 م على الساعة 15:24

بعد الهجومات الشرسة التي شنها، مؤخرا، رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، على العديد من المنابر الإعلامية الوطنية،  قال القيادي بحزب العدالة والتنمية، عبد العالي حامي الدين، أن  » هناك خلل في المغرب، لأن الإعلام المرئي لا تتحكم فيه الحكومة ولا يمكن اتهام وزير الاتصال بأنه يحد من حرية التلفزيون المغربي ».   فالقنوات التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، يردف حامي الدين،  » تبقى من القلاع المحصنة التي لم تنخرط بعد في دينامية التحول الديموقراطي، وتطغى عليها وجهة نظر رسمية في تعاطيها مع المادة الخبرية، أما الصحافة المكتوبة فيظهر بأن معظمها رهينة في يد المال والأعمال وهو بدوره خارج مجال تحكم السلطة التنفيذية في شقها الحكومي. » وعزى حامي الدين احتلال المغرب لمراتب متأخرة في الترتيب العالمي لغياب الاستقلالية لدى العديد من المؤسسات الصحافية، وهو ما يعني أن دورها في معظم الأحيان يكون مرتبطا بمواقف السلطات الرسمية أو بجماعات المصالح التي تسهر على تمويل المقاولات الصحافية مقابل الالتزام بأجندة سياسية معينة ». وأضاف القيادي الاسلامي أن من الأسباب أيضا تخلف البيئة القانونية لاشتغال المقاولات الصحافية ولاشتغال الصحافيين، وهو ما يدعو، حسب قوله، إلى التعجيل بإخراج القوانين ذات الصلة بما يسهم في صيانة حرية الصحافة وتعزيزها وتوفير الضمانات القانونية لحمايتها. المشهد الإعلامي يحتاج إلى الكثير من النضج قصد الإعلاء من قيمة المهنة وتعزيز مكانتها في وسط لازال يتلمس طريقه نحو الديموقراطية، ولذلك حينما تتخصص بعض الجرائد وبعض الأقلام في تزييف الحقائق أو افتعال وقائع غير موجودة أصلا، فإنها تسهم في تعميق أزمة  الديمقراطية في البلاد، وتزيد في خلق الالتباس والغموض لدى المواطن..    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة