الإدريسي لـ"فبراير.كم": اليازغي استفزني وهذا سبب نعتي له بـ"بالبلطجة | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الإدريسي لـ »فبراير.كم »: اليازغي استفزني وهذا سبب نعتي له بـ »بالبلطجة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 12 يوليو 2012 م على الساعة 11:24

شهد اجتماع للجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان يوم أمس تلاسنات بين نواب العدالة والتنمية ونظرائهم في حزب الاتحاد الاشتراكي حول موضوع مُناقشة التقرير الاستطلاعي الذي قام به نواب الأمة لسجن « عُكاشة » بالدار البيضاء. واحتدم الخلاف بالخصوص بين النائب عبد الصمد الإدريسي عن العدالة والتنمية وعلي اليازغي عن الاتحاد الاشتراكي، حيث ارتفعت وثيرة النقاش وزاغ عن موضوعه الأساس ليتحول إلى اتهامات ثنائية بين الجانبين، اتهم فيها الإدريسي اليازغي بـ »البلطجة » نظرا لمقاطعته له خلال حديثه، وهو الأمر الذي استدعى تدخل رئيس الجلسة لوقفها وإرجائها فيما بعد. وقال الإدريسي في تصريح لـ »فبراير.كم » أن جوهر الخلاف كان في طريقة تدبير النقاش، إذ استأثر اليازغي بأربع نقاط نظام، ولم يحاسبه أحد، لكن بمجرد أن طالبت بدوري بأخذ نقطة نظام، بدا اليازغي وهو يتعمد مقاطعتي أربع مرات، وهو ما ميع النقاش وجعلني أقول له بالحرف  » ما تقوم به هو بلطجة » ولكني  » لم أنعته « بالبلطجي » خلافا لاتهاماته. وأضاف الإدريسي النائب عن الحاجب، أن للبرلمان قانون داخلي يؤطره، ولم يكن على اليازغي أن يستفزني بمقاطعته المتكررة لمداخلتي. وفي ذات السياق، أوضح الإدريسي أن أصل الخلاف كان هو تقرير مندوب السجون الذي جاء بتقرير مكتوب فطلبنا منه عرضه كما كان متفقا عليه، ليتهمنا نواب « الوردة » أننا « نتستر على أشياء خفية بمناقشة التقرير، لكن العكس الذي حدث فقد حرصنا على الاستمرار في المناقشة حتى منتصف الليل ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة