عبد الحميد أمين لـ »فبراير.كم »: الحدوشي فاشستي وصمت الحكومة  تواطؤ مع الظلامية

عبد الحميد أمين لـ »فبراير.كم »: الحدوشي فاشستي وصمت الحكومة تواطؤ مع الظلامية

وصف الحقوقي عبد الحميد أمين تصريحات الشيخ السلفي عمر الحدوشي بالفاشيستية التي تزرع الفتنة في صفوف المجتمع، بل وهي أخطرمن تصريحات نهاري في حق الغزيوي، إذ أن الحدوشي طالب بالتعزيز وقتله أمام الملأ ». وكان الحدوشي قد انتفض في وجه الحقوقيين المدافعين عن الحريات الفردية، ووضعهم في منزلة واحدة مع الغزيوي عندما قال: » الحقوقيون العلمانيون وغيرهم عليهم ما على الغزيوي ». وعلق عبد الحميد أمين نائب رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان لـ »فبراير.كم » أن تصريحات الحدوشي أشد ظلامية من تصريحات نهاري، وباتت تشكل خطرا يحدق بمستقبل حقوق الإنسان بالمغرب، الذي سبق وأن وقع على العهد الدولي لحقوق الإنسان المدنية بصفة خاصة. واستغرب أمين في ذات التصريح مؤكدا أن الحدوشي وشيوخ السلفية لم يتعظوا من أخطائهم بل تمادوا فيها عبر ترويجهم لآراء فاشية يجب عزلها في المجتمع. وطالب أمين من الحكومة أن تنصب نفسها طرفا في الأمر بدل الحياد السلبي الذي يؤول بتواطئها وتزكيتها لهذه التصريحات الخطيرة. ولم يستبعد أمين ومعه الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أن يتم اللجوء إلى القضاء في حالة ذكر أسمائهم على لسان الحدوشي أو غيره، لأنه حسب تعبيره  » هؤلاء خطر علينا، باستباحتهم لدماء المغاربة، ووجب ردعهم ».

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.