الزومي لـ "فبراير": تصعيد النقابات يدخل في باب "مكره أخاك لا بطل"

الزومي لـ »فبراير.كم »: حديث شباط عن الانقلاب غير صحيح وهذه اسرار حربه مع الفاسي

نفت خديجة الزومي الكاتبة الوطنية للاتحاد العام للشغالين بالمغرب ما نسب من تصريحات لحميد شباط الكاتب العام لنفس النقابة والتي قال فيها أن أعضاء من النقابة قد قاموا بانقلاب لصالح عبد الواحد الفاسي منافس حميد شباط على منصب الأمين العام لحزب الاستقلال. وقالت الزومي في تصريحات لـ’فبراير.كم » أن ما يقع حاليا بالذراع النقابي للحزب هو استراتيجية انتخابية لكل من شباط والفاسي وكل منهما يحاول التأثير على الآخر حسب ما يراه مناسبا، ولا أدل بذلك هو إعلان شباط عقد مؤتمر للاتحاد من أجل انسحابه تمهيدا لانتخابه أمينا عاما في إشارة إلى ثقته الكاملة بحيازة المنصب، هذا في الوقت الذي انسحب  فيه عبد الواحد الفاسي للتو، تضيف الزومي، من منصبه كمنسق للروابط وهو ما يريد من خلاله توجيه رسالة أنه مطمئن للفوز بقيادة حزب الميزان. وقالت الزومي أن انسحاب شباط من النقابة مرده إرسال رسالة لخصمه مفادها انه لا يعتمد على الذراع النقابي، كما نفت أن يكون شباط قد قام بحملة داخل النقابة حيث يوجد أعضاء هم في نفس الوقت أعضاء المجلس الوطني لحزب الاستقلال، وقالت  » لا يحق لشباط أو غيره أن يتقدم نحونا بالسؤال لمن ستصوت، لأن هذا الأمر هو مصادرة للحريات العامة، ولا أظن أن شباط قد يقع في هذا الخطأ ». وحسب الزومي فشباط يبدو أكثر ثقة واطمئنانا من الفوز بالأمانة العامة للحزب وما مسارعته لعقد مؤتمر النقابة قبل موعد مؤتمر الحزب إلا دليل على ذلك.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.