وهبي ل"فبراير.كوم": بنعبد الله لا يملك السلطة للحد من المنازل الآيلة للسقوط وعلى الخلفي أن يغير المرآة التي ينظر فيها كل صباح لوجهه

وهبي ل »فبراير.كوم »: بنعبد الله لا يملك السلطة للحد من المنازل الآيلة للسقوط وعلى الخلفي أن يغير المرآة التي ينظر فيها كل صباح لوجهه

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 07 أكتوبر 2012 م على الساعة 14:24

[youtube_old_embed]CKkltbTvghs[/youtube_old_embed]

تحدث عبد اللطيف وهبي رئيس الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة في حواره مع موقع » فبراير.كوم » عن وزير السكنى نبيل بنعبد الله حين أكد أنه سيقدم استقالته في حالة سقوط منزل آخر بعد سقوط منازل بالمدينة القديمة بالدار البيضاء.   وقال وهبي على أن بنعبد الله » عندما قال هذا الكلام قاله من موقع المسؤولية، لكنه لا يمكن أن يدرك ما يقع داخل الوطن كله » وأضاف قائلا » بنعبد الله يتحدث عن شيء لا يملك السلطة عليه ولا يملك جغرافية ووضعية حقيقية ليقرر فيه ».   وربط وهبي عزم بنعبد الله على الاستقالة بما ذهب اليه وزير الاتصال مصطفى الخلفي الذي بدوره وعد بتقديم استقالته في حالة عدم تفعيل دفتر التحملات التي جاء بها قائلا » الخلفي ربط مصيره السياسي بمصير دفتر التحملات، وحدد لنفسه مسارا في قضية يعتقد أنه يتحكم فيها ».   وهبي بطريقته الساخرة قال » عندما قال الخلفي أنه سيقدم استقالته استدار واشار إلى الكرسي وكنت حينها أبتسم لأني أعرف أنه فقد الموضوعية للحكم على نفسه فأصبح يرى نفسه بحجم أكبر من حقيقته وأعتقد أنه عليه أن يغير المرآة التي ينظر فيها إلى وجهه كل صباح لتكون مرآة واقعية لحجمه السياسي وليس بتلك المزايدات التي يزايد بها على بنكيران أو جهات أخرى ».   وتابع القيادي بحزب صديق الهمة الذي أسسه قبل أن يغادره لشغل منصب مستشار للمك قائلا » الآن عليه أن يكون رجلا ويقدم استقالته أو يأتي إلى البرلمان ويعتذر ونحن سنقبل اعتذاره ».   وقال عبد اللطيف وهبي على أن المنطق الذي يتحكم في بنكيران هو نفسه منطق الخلفي الذي يعتقد أنه  » في القرار الإعلامي يمكن أن يتحكم فيه كما يريد لأنه يعتقد أنها قرية تابعة له أو رئيس جماعة قروية هو المرشح الوحيد فيها ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة