بنكيران لـ » فبراير.كم »: مستني أسية التي بدت منشغلة بنجاح التجربة أكثر من انشغالها بمرضها في مكالمة جمعتني بها قبل أسبوع من وفاتها+ فيديو

[youtube_old_embed]TIQvOdl8ZZk[/youtube_old_embed]

التقيناه ليلا في ليلة العشاء الذي جمع بين صديقات وأصدقاء الراحلة « ماما أسية » في بيتها بحي الوازيس بالدار البيضاء. حضر الاتحاديون والاسلاميون والمتقلدون لمناصب حكومية والفاعلات والفاعلون في المجتمع المدني والتفوا حول نفس الطاولة. وقد تحدث رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، لـ  » فبراير.كم  » بأسى كبير على رحيل آسية الوديع. قال لنا بالحرف أنه حينما اتصل بالراحلة « ماما اسية »  آخر مرة وهي على فراش المرض، بدت السيدة اسية منشغلة بنجاح التجربة الحكومية وخروج المغرب معافى من التحولات التي عاشتها المنطقة، أكثر من انشغالها بمرضها. بنكيران كشف في شريط الفيديو الذي صورناه معه ليلة  أمس الاثنين  أكتوبر 2012 بالدار البيضاء عن آخر ما در بينه وبين الفقيدة في آخر مكالمة هاتفية  جمعت بينهما أسبوعا قبل وفاتها، حيث اكد انها تمنت النجاح للحكومة الحالية خلال الحوار الذي دار بينها وبين بنكيران..

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.