أفتاتي لـ"فبراير": لابد من محاسبة المسؤول على الاعتداء على الادريسي والتوقف عن قمع المغاربة واستحمارهم

أفتاتي لـ »فبراير »: لابد من محاسبة المسؤول على الاعتداء على الادريسي والتوقف عن قمع المغاربة واستحمارهم

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 01 يناير 2013 م على الساعة 14:02

   أكد »عبد العزيز أفتاتي » النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية لـ »فبراير.كوم »، أن الإعتداء الذي تعرض له زميله في الفريق النائب عبد الله الإدريسي » أمر لا يمكن المرور عليه مرور الكرام. وأضاف:«المسؤوول خاصوا يكون عبرة لغيره، باش إيلا بغا شي واحد آخر يتعدى على المغاربة يضرب ليها الحساب» كما شدد عبد العزيز أفتاتي على أن العقلية الأمنية في استخدام العنف والكلمات النابية التي يندى لها الجبين أصبحت متجاوزة » أدنى إنسان متسمحش ليه نفسوا يقول داك الكلام، واش كاين شي باشا كيقول  لعناصره « خليو داربوه »، آش هاد الكلام الباسل والطائش ». أكد البرلماني أفتاتي على ضرورة الحد من قمع المغاربة والتنكيل بهم: »يجب أن يتوقفوا عن قمع المغاربة والضرب ديالهم، واستحمارهم ». وفي جوابه على كيفية رد الإعتبار للنائب البرلماني المعنف، ألح على ضرورة محاسبة من قام بالفعل الشنيع والخطإ الفادح، وأضاف أن الحادث عاينه شهود، وأن هناك أدلة على ذلك الضرب والتعنيف، أما المصالحة والعفو فيأتي بعد أخذ الحق في إشارة إلى أنه وفي حالة إحقاق ماحدث فبالإمكان آنذاك العفو والتسامح.   وختم تصريحاته في الحوار الذي خص به « فبراير.كوم » بأن الإجتماع الذي دار أمس بين النائب « الإدريسي » و »الشرقي الضريس » مدير الأمن الوطني »، ووزير الداخلية « امحند العنصر » لم يخلص لأي تقرير رسمي، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن وزارة الداخلية طلبت مهلة يومين اثنين لإستكمال التحقيق.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة